جيش إسرائيل يعلن النفير العام.. كلام ناصر الدويلة بدأ يُفسر

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

جيش إسرائيل يعلن النفير العام.. كلام ناصر الدويلة بدأ يُفسر

كشف موقع “واللاه” العبري، تفاصيل تعليمات عسـ.ـكرية وسـ.ـياسية أصدرتها القيـ.ـادة الإسرائيلية بشأن التحـ.ـضير لعمـ.ـلية عسكـ.ـرية ضـ.ـد إيران من المتوقع شنها خلال الأيام المقـ.ـبلة قبل نهاية الفترة الرئاسية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ونقل موقع “واللاه”، عن مسؤولين سـ.ـياسيين مطلعين، قولـ.ـهم إن القـ.ـيادة السيـ.ـاسية في إسرائيل أصـ.ـدرت خلال الأسابيع الأخيرة تعليمات لجـ.ـيش الاحتـ.ـلال أن يكون مستعدا لسينـ.ـاريو القيام بأي نشاط أمريكي ضـ.ـد إيران قبل انـ.ـتهاء ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأوضح الموقع أن هذه التعليـ.ـمات للجـ.ـيش لم تصل لهم بسبـ.ـب معلومات أو تقديرات أن إدارة ترامب ستقوم بعملية ضـ.ـد إيران، إنما بسبب الفترة الحساسة خلال الأسابيع حتى استبدال الإدارة الأمريكية في 20 كانون أول/ يناير”.

تفاهمات أمـ.ـنية
ويشار إلى أن وزير الأمـ.ـن في حكـ.ـومة الاحـ.ـتلال بيني غانتس تحـ.ـدث خلال الاسبوعين الأخيرين مرتين مع القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي كريستوفر ميلر الذي استبدل مكان الوزير مارك إسبر الذي أقاله الرئيس الأمريكي بعد أيام من الانتخـ.ـابات.

وقال مسؤولون إسرائيليون إن هذه المحادثات تمحورت حول الموضوع الإيراني، والوضع في سوريا، ومذكرة التفـ.ـاهمات الأمـ.ـنية بين إسرائيل والولايات المتحدة. كما قال مسؤولون إسرائيليون إنه لو عملت إدارة ترامب ضد إيران فان إسرائيل سـ.ـتتلقى إنذارا مسبقـ.ـا ومع ذلك، بسبب حالة عدم اليقين الكبيرة، صدرت أوامر للجيـ.ـش التأكد من الآن أن تكون سلسلة من الأنظـ.ـمة في كفاءة عالية.

وأوضح الموقع العبري، أن هناك مخـ.ـاوف في إسرائيل مفادها أنه في حال وقع هجـ.ـوم أمريكي على إيران فإنها ستقوم برد عسـ.ـكري ضد إسرائيل بصـ.ـورة مباشرة، عن طريق المجموعات المسلـ.ـحة الموالية لإيران في سوريا أو حزب الله.

واستذكر الموقع، أنه في الاسبوع الماضي أفادت صحيفة “نيويورك تايمز” أن الرئيس ترامب عرض أمام مسؤولين في الإدارة الأمريكية إمكانية مهاجمة منشأة إيران المركزية لتخصيـ.ـب اليورانيـ.ـوم في نطنز.

وجاءت تصريحات ترامب خلال جلسة في الغرفة البيضاوية بعد اطلاعه على تقرير الوكالة الدولية للطاقة النووية ومفاده أن إيران زادت بشكل كبير كمية اليورانيوم المخـ.ـصب المتوفر بين يديها.

ووفقا للتقرير، قال نائب الرئيس مايك بينس، ووزير الخارجية مايك بومبيو ومسؤولين في الإدارة، للرئيس إن الأمر سيؤدي إلى تصعيد إقليمي.

هجـ.ـوم أمريكي
وذكرت مصادر إعلامية عبرية أن الجيـ.ـش تلقى تعليمات بالاستعـ.ـداد لسيـ.ـناريو هجـ.ـوم أمريكي على إيران، قبل إنتـ.ـهاء ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ونقلت الإذاعة العبرية عن مسؤولين إسرائيليين كبار قولهم إن التعليمات الموجـ.ـهة للجـ.ـيش لم تأت نتيجة معلومات أو تقييم، ولكن نتيجة الفترة الحـ.ـساسة في الأسابيع التي تسبق تغيير الإدارة في واشنطن.

وبسياق متصل دعا مندوب إسرائيل الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير غلعاد إردان، مجلس الأمـ.ـن الدولي إلى اتخاذ إجراءات فورية لإخراج القوات الإيرانية من سوريا.

وبعث إردان رسالة رسمية إلى رئاسة مجلس الأمن قال فيها إن “النظام السوري يواصل السماح لإيران ووكلائها باستخدام أراضيه، بما في ذلك المنشآت العسكـ.ـرية والبنية التحتية، لترسيخ وجودها في سوريا وتقويض جهود الحفاظ على الاستقـ.ـرار في المنطقة”.

وتابع إردان في رسالته: “نتوقع إجراء تحقيق شامل في هذه الحوادث من جانب قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك، وتقديم تقرير مناسب إلى أعضاء مجلس الأمن”.

وقال إن إسرائيل تعتبر النظام السوري مسؤولا عن أي نشاط وهجمات عدوانية تنطلق من أراضيه، وستواصل اتخاذ جميع الإجراءات القـ.ـانونية للدفاع عن نفسها من محاولات شـ.ـن هـ.ـجمات على بلدنا.

وتابع قائلاً: ” تدعو إسرائيل مجلس الأمن إلى إدانة هذه الأعمال الخطيرة المتكررة، وتطالب بالانسـ.ـحاب الكامل لإيران ووكلائها من سوريا”، محـ.ـذراً من أن الرعـ.ـب الذي تنشره إيران في سوريا والمنطقة يمكن أن يؤدي إلى تصـ.ـعيد خطـ.ـير، ويشكل خطـ.ـرا على حـ.ـياة الكثيرين.

وكان النائب في البرلمان الكويتي السيـ.ـاسي البارز، ناصـ.ـر الدويلة قد أطلع تغـ.ـريدات حذر فيها من تحرك أمريكا قبل رحيل دونالد ترامب عن سدة الحـ.ـكم في أمريكا، لتوجـ.ـيه ضـ.ـربة عسـ.ـكرية إلى إيران ستكون بمثـ.ـابة محاولة لخلط أوراق المنطقة محـ.ـذراً دول الخليج من اتباع ذلك الأرعـ.ـن الذي وصفه الدويلة بالفـ.ـاشل.

وأعلنت وكالة أنباء “سانا”، السورية، فجـ.ـر الأربعاء، أن طيـ.ـرانا إسرائيليا شـ.ـن غـ.ـارة جوية قرب العاصمة دمشق، واقتصـ.ـرت الخسائر على الماديات، فيما التـ.ـزمت إسرائيل الصمت في هذه المرة ذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية أن الضـ.ـربة استهـ.ـدفت قاعدة عسـ.ـكرية بمنطقة “جبل مانع” قرب بلدة “الكسوة”، حيث يتواجد الحـ.ـرس الثوري الإيراني في منطقة وعرة على بعد 15 كم جنوب دمشق.

كما وشـ.ـن الطيران الإسرائيلية، ليلة الثلاثاء الماضـ.ـية غـ.ـارات جوية على ما وصفتها بأنها مجموعة واسعة من الأهـ.ـداف السورية والإيرانية في سوريا.

ساحتها الوطن العربي.. حـ.ـرب لن تبقي ولن تذر.. ضابط جيش كويتي يكشف

حذر ضابط سابق في الجـ.ـيش الكويتي، اليوم الاثنين، من أن الوضع في منطقة الخليج على حافة الانفـ.ـجار في ظل التحركات العسـ.ـكرية الأمريكية والدبلوماسية المريبة في المنطقة مؤخرًا.

قال الضابط السابق والنائب بمجلس الأمة الكويتي، ناصر الدويلة، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”: “لا تزال الأحداث تتجمع لتكوين صورة قاتمهة سوداوية في الإقليم،

فهناك حـ.ـشد أساطيل وتصعيد كبير وسحب قـ.ـوات من مناطق كلها تعني أننا نقترب من انفجـ.ـار لا يعلم مداه إلا الله لذلك نحن في حاجة لتحصين جبهـ.ـتنا الداخلية ولم شمل جميع أطياف المجتمع لتحمل تداعيات القادم من الأحداث وبسرعة وشجاعة”.

وتساءل السياسي الكويتي: “ماذا لو اندلـ.ـعت الحـ.ـرب ضد إيران وهي حـ.ـرب لا تهـ.ـدف أبدًا لتغيير النظام الإيراني، فليس هذا في حساب أحد إلا في مخيلة المخـ.ـدوعين، فالحـ.ـرب لو وقعت ستكون محصـ.ـورة في تدمـ.ـير منشآت إيران النـ.ـووية وستعلن إسرائيل وأمريكا فورًا وقف إطلاق النـ.ـار لكن خيـ.ـالة العشاير سيتلقون ضـ.ـربة تدمـ.ـر كل بنـ.ـيتهم التحـ.ـتية”.

وأضاف “الدويلة”: “إيران تعرف أنها إذا تلقت ضـ.ـربة ستكون محدودة في مشروعها النووي، وهي تعرف أن عهد بايدن سيرمم العلاقة معها بسرعة ويرفع العقـ.ـوبات لكن أسعار النفط ستكون منخـ.ـفضة ولن تسـ.ـعفها لإعادة البناء، لذلك سيكون أكبر هـ.ـدف لإيران ليس قصـ.ـف إسرائيل بل تدميـ.ـر نفط المنطقة بالكامل فتستفيد هي من ارتفاع الأسعار”.

وأوضح ضابط الجـ.ـيش السابق والخبير الاستراتيجي: “أي حـ.ـرب في المنطقة لن تؤدي لسـ.ـقوط نظام إيران ولكنها ستحـ.ـقق الأمـ.ـن لإسرائيل وتدمـ.ـر جميع البنية التحتية في دول الخليج فلا نفط ولا غاز ولا كهرباء، لذلك يجب علينا بشكل واضح عدم الدخول في أي حـ.ـرب ضـ.ـد إيران تشعلها إسرائيل تحت أي سبب ويجب تجنب الحـ.ـرب بموقف واضح وصريح”.

وكانت القيادة المركزية للجيـ.ـش الأمريكي، أعلنت نشر قـ.ـاذفات “B-52″ في الشرق الأوسط ” من أجل “ردع العـ.ـدوان وطمأنة شركاء الولايات المتحدة وحلفائها” وفقًا لبيان صادر عنها أول أمس السبت .

وفي سياق متصل، التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، مع وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في منطقة نيوم أمس الأحد، وذلك ضمن جولة الأخير إلى الشرق الأوسط بتوجيهات الرئيس دونالد ترامب.

وتأتي هذه الخطوة وسط مخاوفهم من أن تقوم إدارة ترامب بعمـ.ـليات (علنية أو سرية) ضـ.ـد إيران أو خصوم آخرين خلال الأسابيع الأخيرة المتبقية لها في البيت الأبيض. وذلك على خلفية إقالة “ترامب” لوزير الدفاع مارك إسبر.

وحسب مسؤولين حاليين وسابقين في الإدارة الأمريكية، فإن ترامب عقد اجتـ.ـماعًا مع كبار مستـ.ـشاريه في المـ.ـكتب البيضاوي، يوم الخميس الماضي 12 نوفمبر/تشرين الثاني، وأبدى اهتـ.ـمامًا بإمكانية توجيه الضـ.ـربة العسـ.ـكرية إلى أكبر منشأة نـ.ـووية إيرانية في خلال الأسابيع القادمة.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.