ما حقيقة تسجيل أول حالة بفيروس “كورونا” في إسطنبول؟

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال – متابعة

علّق وزير الصحة التركي “فخر الدين قوجة” على الشـ. ـائعات المنتشرة حول تسجيل أول إصـ. ـابة بفيروس “كورونا” في إسطنبول.

وكان قد تداول ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي أنباءً وصفوها بالمؤكدة، حول تسجيل أول ظهور لفيروس “كورونا” في تركيا، داخل مستشفى “يدي كولي للأمراض الصدرية” بمدينة إسطنبول، وذلك موقع “الجسر ترك”.

وقال الوزير قوجة في تغريدة عبر موقع “تويتر”، إن المريض المعني في الأخبار المتداولة مُـ. ـصـ. ـاب بفيروس “كورونا البشري” من نوع NL63، وهو أحد الأنواع المعروفة منذ زمن بعيد.

وأرفق الوزير التركي صورة لنتائج الفحوصات المخبرية الخاصة بالمريض، مشيراً إلى أن الفـ. ـيروس المصـ. ـاب به لا يشكل خطـ. ـراً، وعادةً ما يتسبب بنزلة برد بسيطة.

وختم قوجة تغريدته بالتأكيد على أن نضالهم يتمثل بالوقاية من فيروس “كورونا الجديد” من نوع COVID-19.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

وفي سياق متصل قال رئيس بلدية إسطبنول أكرم إمام أوغلو أن إسطنبول مدينة كبيرة للغاية وأنها واحدة من المدن التي ستـ.ـواجه أخـ.ـطر المشـ.ـكلات في التعامل مع مثل فيـ.ـروس كورونا.

وأضاف في تصريحات نقلتها صحيفة “سوزجو” وترجمتها وكالة نيـوترك بوست ” لهذا السبب أحاول رفع مستوى الوعي لدى المجتمع ضـ.ـد فـ.ـيروس كورونا الذي انـ.ـتشر عالمياً”.

وحول سؤاله عن إذا كان هناك إصـ.ـابات بالفـ.ـيروس في المدينة قال : ” لم أتلقى معلومات كهذه، وأمل أن تكون المعلومات المقدمة صحيحة بأن المـ.ـرض لم يصل المدينة وأننا لن نفـ.ـقد الأرواح بسببه”.

وتحدث عن التدابير المتخذة ضـ.ـد فيروس كورونا في المدينة، وقال إنهم يقومون بالتطهير المكثف في الحافلات ومترو الأنفاق والحافلات الصغيرة في المناطق العامة.

وشـ.ـدد على ضرورة اتخاذ الإجـ.ـراءات الوقائية اللازمة، من بينها الحفـ.ـاظ على مسافة قصيرة بين الأشخاص والتقـ.ـليل من العناق.

وبدأ فيـ.ـروس كورونا في الصين، قبل أن ينتشر إلى ما يزيد على 60 دولة في شتى أرجاء العالم.

وتبدأ أعـ.ـراض الإصـ.ـابة به بحـ.ـمى متبـ.ـوعة بسعال جاف، وبعد نحو أسبوع، يشـ.ـعر المـ.ـصاب بضـ.ـيق في التنفس، ما يستدعي عـ.ـلاج بعض المرضى في المستـ.ـشفى.

ونادراً ما تأتي الأعراض في صورة عطس أو سيلان مخاط من الأنف.

ولا تعني ظهور تلك الأعراض بالضرورة أنك مصـ.ـاب بالمرض، فهي أعراض تشـ.ـبه تلك المصاحبة لأنواع الفـ.ـيروسات الأكثر شيوعا، مثل نزلات البـ.ـرد والإنفـ.ـلونزا.

ويمكن أن يسبـ.ـب فيـ.ـروس كورونا، في حـ.ـالات الإصـ.ـابة الشديدة، الالتهاب الرئوي، ومتلازمة الالتـ.ـهاب الرئوي الحـ.ـاد، وقـ.ـصور وظائف عدد من أعضاء الجسم وحتى الوفـ.ـاة.

اقرأ أيضاً: علماء يكتشفون نوع جديد من فيروس كورونا

قال علماء في الصين يدرسون أصل تفشي الأمراض الفيروسية، إنهم وجدوا نوعين رئيسيين من فيروس كورونا الجديد يمكن أن يتسببا في العدوى.

وأوضح العلماء في كلية علوم الحياة بجامعة بكين ومعهد باستور في شنغهاي التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، أن تحليلهم اقتصر على مجموعة محدودة من البيانات، وأكدوا على ضرورة متابعة دراسة مجموعات البيانات الأكبر، لفهم تطور الفيروس بشكل أفضل.

ووجدت الدراسة الأولية أن وجود نوع أكثر عـ. ـدو انية من فيروس كورونا الجديد، المرتبط بتفشي المرض في ووهان، يمثل نحو 70% من السلالات التي حُلّلت، في حين كان 30% منها يرتبط بنوع أقل عدوانية.

وقالوا إن معدل انتشار الفيروس الأكثر عدوانية انخفض بعد أوائل يناير 2020.

وكتب فريق البحث: “تدعم هذه النتائج بشدة الحاجة الملحة لمزيد من الدراسات الفورية الشاملة التي تجمع بين البيانات الجينية والبيانات الوبائية، وسجلات الرسم البياني للأعراض السريرية للمرضى، الذين يعانون من مرض فيروس كورونا COVID-19”.

ونشرت النتائج يوم الثلاثاء في مجلة National Science Review، وهي مجلة الأكاديمية الصينية للعلوم.

وتأتي هذه الدراسة بعد فترة وجيزة من قيام علماء من جامعة ألبرتا بخطوة كبيرة نحو تطوير علاج لفيروس كورونا الجديد.

واكتشف العلماء أن remdesivir- عقار يستخدم لعلاج الإيبولا- قد يكون فعالا أيضا في علاج المرضى المصـ. ـابين بفيروس كورونا، ولكن النتائج بحاجة إلى دراسات موسعة.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.