الإطاحات تنتقل من الممثلين إلى الكرويين في سوريا..والنظام يستبعد أبرز لاعبيه!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

بعد سلسلة من الإطاحات التي طالت عدداً من الفنانين الموالين للنظام السوري، نقل الأخير عمليات الاستبعاد للتحجيم إلى المستطيل الأخضر، حيث توجه إلى استبعاد أفضل لاعبي المنتخب عن التشكيلة الرسمية له.

وقالت مصادر إعلامية، لقد استبعد “فجر إبراهيم” مدرب “منتخب البراميل” لكرة القدم المهاجم عمر خريبين نهائيا عن صفوف المنتخب، على خلفية عدم التزامه بالالتحاق بالمعسكر التدريبي الأخير وتخلفه عن مباراتين وديتين.

وأكد “إبراهيم” أنه قرر استبعاد عدد من اللاعبين لأسباب انضباطية، أبرزهم خريبين، ومدافع نادي العهد اللبناني أحمد الصالح، الذي حمل شارة قيادة المنتخب منذ تنازل عنها عمر السومة في كأس آسيا 2019. بحسب ما نقلته شبكة شام الإخبارية.

وأضاف: هناك قرارات ستصدر عن اتحاد الكرة ورفعنا توصيات لاستبعاد بعض اللاعبين وعمر خربين وأحمد الصالح لن يكونا معنا في المرحلة القادمة، وكذلك أياز عثمان (دينامو دريسدن الألماني)، وغابريال السومي (نيو إنغلند ريفولوشن الأمريكي) لأسباب فنية وسلوكية”.

ويعد خريبين لاعب نادي الهلال السعودي الذي كان معارا في الفترة الماضية لـ”بيراميدز” المصري، من أبرز المهاجمين في صفوف منتخب البراميل، وخاض مع المنتخب 38 مباراة دولية سجل خلالها 18 هدفا، كما اختير أفضل لاعب في آسيا لعام 2017.

ويرى مراقبون أن نظام الأسد تدخل لمنع “خربين” من اللعب مجددا في صفوف منتخب البراميل على خلفية تصريحاته التي انتقدت خروجهم من كأس آسيا 2019، والتي لمّح إلى تقصير المسؤولين عنهم، وهذا قد يكون وراء النتائج السلبية، مشيرا إلى وجود الكثير من الخفايا التي رفض الكشف عنها.

وبعد منع الممثلة أمل عرفة من الظهور في الشاشات “الوطنية” في سوريا، وقرارها المفاجئ اعتزال العمل الفني، أفادت وسائل إعلام موالية للنظام السوري بأن وزارة الإعلام منعت الممثلَين عباس النوري وعابد فهد من الظهور على الشاشات السورية أيضاً.

وقال موقع “هاشتاغ سوريا” الموالي للنظام، الاثنين، أن مصادر مطلعة في وزارة الإعلام أكدت أن الوزارة أعطت تعليمات شفهية للتلفزيونات والإذاعات العاملة على الأراضي السورية، بمنع استضافة عرفة، فيما قالت مصادر داخل الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون أن هناك أوامر تمنع ظهور الممثل عابد فهد واستضافته في الإعلام السوري.

وفيما تعاني عرفة من هجمة شرسة من موالين للنظام وغضباً من دوائر النظام نفسه، بعد اعتذارها عن حلقة من مسلسلها الكوميدي “كونتاك” سخرت من ضحايا الهجمات الكيماوية في البلاد، لا سبب واضحاً حتى اللحظة للقرار المتعلق بفهد. وبحسب المعلومات المتداولة تم إيقاف بث مقابلة أجرتها معه إذاعة “صوت الشباب” الرسمية، ضمن برنامج “مع الكبار”، حيث أزيل إعلان استضافته قبل يوم واحد فقط من بث البرنامج.

يأتي ذلك بعد منع الممثل عباس النوري من الظهور على التلفزيونات والإذاعات السورية التابعة للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون؛ بعد تصريحه المشهور في حق القائد التاريخي صلاح الدين الأيوبي، إذ وصفه في لقاء إذاعي قبل أشهر بأنه “كذبة كبيرة”، ما دفع المسؤولين عن الهيئة للتوجيه الشفوي بمنعه من الظهور، والذي يعتبر بمثابة قرار إداري في الهيئة.

المصدر: شبكة شام الإخبارية وسوشال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.