الشيف التركي بوراك يدخل دولة عربية جديدة ويوجه رسالة باللغة العربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

الشيف التركي بوراك يدخل دولة عربية جديدة ويوجه رسالة باللغة العربية

زار الشيف والطباخ التركي الشهير، محمد بوراك أوزدمير، الجمعة، مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت، موجها رسالة إلى سكانها.

ونشر بوراك على حسابه في “إنستغرام”، صورة له في المنطقة التي وقع فيها انفجار المرفأ في 4 آب/أغسطس الماضي.

وعلّق بوراك باللغة التركية قائلا “جئتُ لزيارة لبنان”، ثم أضاف باللغة العربية “من قلبي سلام لبيروت”.

وفي 4 آب/أغسطس الماضي، هز انفجار ضخم العاصمة اللبنانية بيروت، وذلك في مرفأ المدينة، أدى لسقوط نحو 140 قتيلا وأكثر من 5000 جريح، في حصيلة مرشحة للارتفاع.

وقدم أردوغان التعـ.ـازي للشعب اللبناني بضحايا الانفجار، كما استنفرت الديبلوماسية التركية والهيئات الإغاثية والصحية في تركيا للتضامن مع ضـ.ـحايا الانفجـ.ـار الذي وقع ببيروت

وفي وقت سابق نشر الشيف والطباخ التركي الشهير، محمد بوراك أوزدمير، صورا ومقاطع فيديو مصورة لزيارته إلى مخيمات النازحين السوريين، في منطقة إدلب شمال غربي سوريا.

وأشرف على زيارة الشيف التركي إلى إدلب، في شباط/فبراير 2020، هيئة الإغاثة الإنسانية التركية”IHH”، التي نشرت صور ومقاطع مصورة للشيف بوراك على حساباتها في “فيس بوك وتويتر”، وذكرت أن “مواد غذائية وألبسة شتوية وهدايا للأطفال وكثير من الحب، هذا ما كان في جعبة بوراك اليوم”، مضيفة “أهلنا في إدلب لستم وحدكم”.

وأظهرت الصور والمقاطع الطباخ التركي الشهير بابتسامته المعهودة، وهو يوزع هدايات وألعاب على أطفال مخيم أطمة بإدلب، ومعونات إنسانية معتبرة من مواد غذائية وألبسة شتوية على الأهالي، كما التقى بالطفل السوري فؤاد الذي ظهر منذ أيام في مقطع مصور وهو يبكي، وشغل وسائل التواصل الاجتماعي بفيديو حمل عنوان “أين جاكيتك”.

وعلق بوراك على صورته مع الطفل فؤاد قائلا، إنه”جئت لزيارة أخي العزيز فؤاد”، وأظهرت المقاطع والصور مدى تأثر الشيف التركي بقصته من خلال احتضانه ومنحه معطف وهدايا والتقاط الصور معه، ونفس المشاعر ظهرت عليه وهو يحضن باقي أطفال المخيم.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.