إعلامية لبنانية تطالب بعدم إرسال مساعدات إلى بلادها بعد انفجار بيروت.. وتكشف مفاجأة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة فريق التحرير
فاجأت الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية، الجميع وطالبت جميع الدول بعدم إرسال أي مساعدات مادية أو عينية للبنان كدعم، جراء الانفجار الهائل الذي وقع مساء الثلاثاء، بمرفأ بيروت.

ونشرت “نضال” مقطع فيديو بثته عبر تطبيق “سناب شات”، قالت فيه: “أنا بناشد كل دول العالم.. أرجوكم لا تبعتوا أي مساعدات مادية أو عينية بلبنان.. راح يسرقوهن.. ما راح يوصلنا شئ.. راح يسرقوا الأموال وكل الأشياء”.

وأضافت: “إذا بدكن تساعدونا فعلًا.. ابعتوا شخص من عندكن يقف مع الضحايا ويقدم له المساعدة شخصيًّا.. لكن بلاش فلوس وشاحنات راح يسرقوهن وما راح يفرق معهن نحنا.. الله يعينا شعب لبنان أرض السلام ما فيها سلام”.

ووقع انفجار هائل بالقرب من وسط بيروت مساء أمس الثلاثاء، أدى لمقتل أكثر من 100 شخص وإصابة أكثر من 4000، وأرسل موجات صدمة في أنحاء العاصمة اللبنانية، وتسبب بدمار واسع في المباني والمنشآت الخاصة والعامة والمركبات.

ويتوقع المسؤولون ارتفاع حصيلة القتلى بشكل كبير مع بحث فرق الانقاذ بين الأنقاض في مساحة كبيرة من المدينة لإخراج العالقين وانتشال الجثث. وهذا هو أعنف انفجار يضرب بيروت منذ سنوات وجعل الأرض تهتز حتى حسبه الناس زلزالًا.

وأعلن مجلس الدفاع الوطني في لبنان بيروت مدينة منكوبة، وأوصى بإعلان حالة الطوارئ في البلاد على خلفية الحادث، فيما نقل بيان صادرًا عن رئاسة الجمهورية، بعد اجتماع مجلس الدفاع الوطني، عن رئيس الحكومة حسان دياب، تأكيده على “ضرورة إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين”.

وقال حسان دياب، في كلمة مقتضبة، يوم أمس: “ما حدث اليوم لن يمر دون حساب وسيدفع المسؤولون الثمن”، مضيفًا: “ستكون هناك حقائق تعلن عن ذلك المستودع الخطير الموجود من 2014”.

كما ناشد “دياب” الدول الصديقة بتقديم يد العون للبنان، وقال: “سنتعامل على مستوى المسؤولية وأناشدكم التوحد لنضمد جراح الوطن”.

وتابع: “أتوجه بنداء للدول الشقيقة والصديقة للوقوف بجانب لبنان”، وقال: “نحن في مصيبة”.
الدرر الشامية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.