رسالة قاسية من أكاديمي جزائري إلى بثينة شعبان

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

كتب بريغي عبد الوهاب

رسالة لبثية شعبان (مدللة حافظ الاسد):

سوريا بالنسبة للروس لا تعني نظام الأسد على الإطلاق.. باختصار سوريا هي أهم طريق لنقل خط أنابيب الغاز المسال من الخليج العربي – الفارسي نحو أوروبا ، وفي حالة إنشاء هذا الطريق ، ستكون الولايات المتحدة الامريكية قادرة بالتأكيد على تدمير أهم الاستثمارات الروسية في أوروبا ، ولهذا السبب أصرت إدارة الكرملين على دعم نظام الأسد الذي فقد شرعيته بقرار من غالبية دول العالم منذ ثماني سنوات.

عندما بدأت الدفاعات السورية بالانهيار في نهاية 2014، أجبر الروس على إظهار وجودهم العسكري مباشرة في العنوان الرئيسي وهو محاربة الإرهاب، وهذا اللقب ضمن معناه الضمني كان يدعم النظام العسكري للأسد بطريقة أو بأخرى .

قد لا يحتفظ الروس بالأسد شخصيًا ، لكنهم بالتأكيد سيسعون إلى استمرار نظامه العسكري الذي يدين بالولاء لموسكو ويمنع أي فرص مستقبلية لإنشاء خطوط أنابيب الغاز التي تهدد الاقتصاد الروسي ، والسماح للشركات الأمريكية بتحديد أسعار الوقود الأوروبية في جميع أنحاء العالم.

وكانت شعبان قد صرحت من قبل ” في مقابلة مع شبكة “cnn” الأمريكية أن التدخل الروسي العسكري العلني في سوريا، بأن موسكو لا تملك تاريخاً استعمارياً.

وزعمت أن ما ترسله روسيا من أسلحة وعتاد هو لمحاربة الإرهاب، في حين اعتبرت أن الاتفاق بين روسيا وإيران وسوريا والعراق الذي تم التوقيع عليه في بغداد من أجل مكافحة الإرهاب؛ يعكس رؤية مختلفة تماماً عن الرؤية الأوروبية والأمريكية.

وادعت “شعبان” أن سبب ارتياح السوريين لأي خطوة من روسيا هو أنها لا تملك تاريخاً استعمارياً في المنطقة.

ليت السيدة شعبولا تذكرت ان روسيا كانت الطرف الثالث فيما يسمى باتفاقية سايكس بيكو التي مزقت العالم العربي عام ١٩١٦..والحقيقة ان الاتفاقية كان يجب ان تكون سياكس-بيكو-سازانوف

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.