الحكومة الليبية توجه صفعة قوية للجامعة العربية بخصوص تركيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

أعلنت وزارة الخارجية التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبي برئاسة فايز السراج، رفضها لدعوة جامعة الدول العربية مراجعة مستوى العلاقات الدبلوماسية ووقف التعاون مع تركيا.

وجاء بيان وزارة الخارجية لحكومة الوفاق، عقب صدور البيان الختامي للاجتماع الطارئ لجامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، اليوم السبت.

وطالبت الجامعة العربية الدول الأعضاء بعدم التعاون مع الحكومة التركية والنظر في خفض التمثيل الدبلوماسي وغير ذلك من الإجراءات.

ويأتي ذلك على خلفية استمرار العملية العسكرية التركية ضد الوحدات الكردية بشمال سوريا، والتي انطلقت يوم 9 أكتوبر الجاري.

وقد اتفق أعضاء جامعة الدول العربية على النظر في اتخاذ إجراءات عاجلة ضد تركيا على خلفية عمليتها العسكرية شمال سوريا، ومراجعة مستوى العلاقات معها، مطالبين إياها بكفّ عد وانها.

وقرر مجلس جامعة الدول العربية في ختام اجتماعه على مستوى وزراء الخارجية اليوم السبت، النظر في “اتخاذ إجراءات عاجلة لمواجهة العد . وان التركي على سوريا بما في ذلك خفض العلاقات الدبلوماسية ووقف التعاون العسكري ومراجعة مستوى العلاقات الاقتصادية والثقافية والسياحية مع تركيا”.

وورد في بيان القمة العربية الختامي: “العد . وان التركي على الأراضي السورية خرق واضح لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن التي تدعو إلى الحفاظ على وحدة واستقلال سوريا، وخاصة القرار رقم 2254”.

واعتبر المجلس العملية التركية “تهد . يدا مباشرا للأمن القومي العربي وللأمن والسلم الدوليين”، مؤكدا على أن “كل جهد سوري للتصدي لهذا العدوان والدفاع عن الأراضي السورية هو تطبيق للحق الأصيل لمبدأ الدفاع الشرعي عن النفس وفقا للمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة”.

وأكد البيان رفض جامعة الدول العربية “أي محاولة تركية لفرض تغييرات ديموغرافية في سوريا عن طريق استخدام القوة في إطار ما يسمى “بالمنطقة العازلة”، باعتبار أن ذلك يمثل خرقا للقانون الدولي ويدخل في مصاف الجـ.ـرائم ضد الإنسانية وجـ.ـرائم الحرب التي تستوجب الملاحقة والمحاسبة القضائية الدولية لمرتكبيها”.

وطالبت الجامعة العربية بوقف العملية العسكرية التركية فورا و”الانسحاب الفوري وغير المشروط” من الأراضي السورية.

ودعا أعضاء الجامعة العربية المجتمع الدولي للتحرك فورا لوقف العملية التركية واتخاذ ما يلزم من التدابير في هذا الخصوص.

المصدر: RT

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.