أهم نتائج المشاورات الروسية – التركية المتعلقة بالملف السوري والتي جرت مؤخراً في موسكو .. وعرض روسي جديد لتركيا ؟!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

أهم نتائج المشاورات الروسية – التركية المتعلقة بالملف السوري والتي جرت مؤخراً في موسكو .. وعرض روسي جديد لتركيا ؟!

وصل وفد رفيع من وزارة الخارجية التركية إلى العاصمة الروسية موسكو،الاثنين، لبحث الملف السوري مع المسؤولين الروس، وبشكل خاص ملف محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال مصدر خاص لموقع “نداء بوست” إن الوفد التركي يترأسه نائب وزير الخارجية “سادات أونال”، ومن المقرر أن يعقد اجتماعات مع وزير الدفاع الروسي “سيرغي شويغو”، ووزير الخارجية “سيرغي لافروف”.

وبحسب المصدر فإن ملف معبر “باب الهوى”كان على رأس أولويات الوفد التركي، الذي سيحاول إقناع المسؤولين الروس بعدم استخدام حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن الدولي، ضد قرار تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

وأوضح البيان الخارجية الروسية أنه “تمت مناقشة الوضع في سوريا، وأكد الطرفان من جديد على الالتزام بسيادة البلاد ووحدتها ووحدة أراضيها”.

كما أكدت وزارة الخارجية أن “روسيا تشعر بالارتياح لتنفيذ الاتفاقات الروسية التركية التي تهدف إلى الحفاظ على وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في سوريا”.

روسيا تعرض مقترحاً جـ.ديداً على تركيا ضمن خطة الهدنة طويلة الأمد في سوريا

ودعا البيان إلى “ضرورة الوقوف مع الجهات المختصة في البلدين فيما يتعلق بمكـ.ـافحة الجماعات الإرهـ.ـابية الدولية والقضـ.ـاء عليها”.

كما ناقش الطرفان الاستعدادات للإجتماع المقبل في أستانا حول سوريا وأنشطة اللجـ.ـنة الدستورية التي تتخذ من جـ.ـنيف مقراً لها، بحسب البيان.

وتنتهي آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود في العاشر من شهر تموز/ يوليو القادم، وكان المندوب الروسي الدائم في مجلس الأمن “فاسيلي نيبينزيا” ألمح في شباط/ فبراير الماضي إلى أن بلاده ستعترض على قرار تمديد التفويض.

وقبل أيام، أجرت المندوبة الأمريكية الدائمة في مجلس الأمن “ليندا توماس غرينفيلد” زيارة إلى تركيا، تخللها إجراء جولة على الحدود السورية، وإلى مركز الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في ولاية “هاتاي”.

وبحثت “غرينفيلد” مع عدد من المسؤولين الأتراك بما في ذلك وزير الخارجية “مولود جاويش أوغلو” الملف السوري، وضرورة تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود، وزيادة عدد المعابر المخصصة لدخول المساعدات.

وأكدت المندوبة الأمريكية أن بلادها تضغط لتمديد آلية إدخال المساعدات عبر الحدود، وتجري مباحثات مع روسيا وتركيا ومجلس الأمن في هذا الخصوص، مشيرة إلى أنها ستبحث مع نظيرها الروسي هذا الملف وضرورة فتح معابر جديدة أمام قوافل الأمم المتحدة.

وفي 11 تموز/ يوليو الماضي تبنى مجلس الأمن الدولي قراراً قدمته البعثتان البلجيكية والألمانية

يقضي بتمديد آلية إيصال المساعدات إلى سوريا عبر الحدود من نقطة عبور واحدة (معبر باب الهوى) ولمدة عام واحد، وذلك بعد عرقلة روسيا والصين مشروعي قرار ينصان على إدخال المساعدات من نقطتي عبور.

جدير بالذكر أن فريق منسقو الاستجابة حذر في بيان أصدره يوم الخميس الماضي من أن إغلاق معبر “باب الهوى”

بوجه المساعدات الإنسانية سيؤدي إلى حرمان أكثر من 1.8 مليون شخص في الشمال السوري من المساعدات الغذائية، وأكثر من مليون نسمة من الحصول على الخبز بشكل يومي، إضافة إلى تقليص عدد المشافي والنقاط الطبية.
نداء سوريا

اقرأ ايضا: نحن على أهبة الاستعداد.. تصريح عسـ.ـكري عاجل من إدلب

تشهد منطقة خـ.ـفـ.ـض التصـ.ـعيد شمال غربي سوريا، تصـ.ـعيد عسـ.ـكري من قبل قـ.ـوات النـ.ـظام السوري وميليـ.ـشياته الإيرانـ.ـيين والروس

منذ قرابة الثلاثة أيام، يتـ.ـخلـ.ـله قـ.ـصف مدفـ.ـعي مكثـ.ـف للنـ.ـظام وروسيا، وسط تحـ.ـليق لطـ.ـائرات الاستطـ.ـلاع الروسية والإيرـ.ـانية في سماء المنطقة.

ففي ريف إدلب، فإن قـ.ـوات الـ.ـنظام استهدفت بأكثر من 25 قـ.ـذيـ.ـفة خلال الساعات الماضية، بلدات “البارة ومشون وكنصفرة وإحـ.ـسم وابلين” في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي

ما أسفر عن استـ.ـشـ.ـهاد ثلاثة أشخاص منهم عسـ.ـكـ.ـري تابع للجيـ.ـش الوطني السوري.

ورافق القصـ.ـف آنف الذكر، تحليق غير منقطع لطـ.ـائرات الاستطلاع الروسية في سماء جبل الزاوية، حيث تعمل تلك الطائرات على إرسال الأحداثيات وتصحيح الرمـ.ـايات لنظام الأسد.

وفي حماة، قصـ.ـفت قـ.ـوات النـ.ـظام خلال الساعات الماضية بأكثر من 70 قذيـ.ـقة استهدفت منطقة الزيارة في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، أسفرت عن نشـ.ـوب حرائـ.ـق ضخـ.ـمة في الأراضي الزراعية.

في المقابل، استهدفت فصـ.ـائل المـ.ـعـ.ـارضة بالقـ.ـذائـ.ـف المدفـ.ـعية تجمعات قـ.ـوات النظـ.ـام السوري على محور البحصة بمنطقة “سهل الغاب” في ريف حماة الغربي، دون معرفة حجم الخـ.ـسائر.

وفي اللاذقية أيضاً، استهـ.ـدفت قـ.ـوات النظـ.ـام السوري بالمـ.ـدفعية الثـ.ـقيلة تلال الكبـ.ـينة بجبل الأكـ.ـراد في ريف اللاذقية الشمالي، دون وقـ.ـوع أضـ.ـرار ماديّة، وسط تحـ.ـليق مكثّف لطـ.ـائرات الاستـ.ـطلاع الروسية.

وفي تصـ.ـريح خـ.ـاص لوكالة ثقة، قال المتـ.ـحدث الرسمي باسم الجبـ.ـهة الوطنية للتـ.ـحرير “ناجـ.ـي المصـ.ـطفى”، إن التـ.ـصـ.ـعيد العـ.ـسكـ.ـري الذي تشهده منطقة إدلب شمال غربي سوريا “اعتيادي”، وأن نظـ.ـام الأسد يخـ.ـرق بشكل يومي منطقة خـ.ـفض التصـ.ـعيد عبر قصـ.ـفه جـ.ـبهـ.ـات القـ.ـتال والمناطق القريبة من الجبـ.ـهات.

وحول تحـ.ـركات النظام العسـ.ـكرية، قال: “لقد رصـ.ـدنا تحـ.ـركات عسـ.ـكرية لقـ.ـوات النـ.ـظام في بعض المواقع، ونحنا على أهـ.ـب الاستعداد لعـ.ـدم ثقـ.ـتنا بقـ.ـوات النـ.ـظام وحليفه الروسي، بالإضافة إلى أننا متحسبين لكافة السيـ.ـناريوهات المحـ.ـتملة لصد أي هـ.ـجـ.ـوم محتـ.ـمل”.

وأشار إلى أنهم في الجـ.ـبهة الوطـ.ـنية يعملون على إخـ.ـضاع كافة المـ.ـقاتـ.ـلين إلى معسـ.ـكرات متعددة يتم من خلالها رفـ.ـع سوية وقـ.ـدرات المقـ.ـاتلين على كافة التكـ.ـتيـ.ـكات والسيناـ.ـريوهات المحتملة في هذه المـ.ـعـ.ـارك، لا سيما التكتيـ.ـكات والاساليب الذي استخدمها العـ.ـدو كـ.ـسيـ.ـاسية الأرض المحـ.ـروقة في المـ.ـعـ.ـارك السابقة.

وأوضح أن عنـ.ـاصر الجبـ.ـهة الوطنية تدبروا جيدا على التـ.ـكتيك الليلي للمـ.ـعـ.ـارك للاستفادة منها وتطبيقها على أرض الواقع، مؤكداً زيادة التحـ.ـصينات والتـ.ـدشيم العـ.ـسكري على كافة الجبـ.ـهات.

وذكر المتحدث على أن الجـ.ـبهة الوطنية بالتعاون مع باقي الفـ.ـصائل كبدت النظام وميلسشياته خسـ.ـائر كبيرة خلال الأشهر الماضية، أثناء عمليات الرد على القصـ.ـف العشـ.ـوائي لنظام الأسد وميلـ.ـيشـ.ـياته.

ومنذ بداية العام الحالي حتى 6 من أيار الماضي، استجابت فرق الدفاع المدني لأكثر من 420 هجـ.ـومًا من قبل النظام وروسيا، تسببت بمقـ.ـتل 53 شخصًا بينهم عشرة أطـ.ـفال وتسع نسـ.ـاء، بينما أُصـ.ـيب 136 شخصا.

وأفصح مصدر أمني ميداني (الأحد) موضحاً بأن الجيـ.ـش التركي أقدم خلال الأيام القليلة الماضية على إخلاء إحدى نقاطه العسكرية المتمركزة شمالي محافظة إدلب، ونقلها إلى جبل الزاوية جنوبي المحافظة.

وأوضح المصدر في تصريح خاص لـ”وكالة أنباء تركيا” أن “الجيش التركي نقل كل الآليات العسكرية والجنود في النقطة العسكرية التابعة له في بلدة رام حمدان قرب مدينة بنش شمالي إدلب

وعزز بها نقاط عسكرية في بلدتي البارة وكنصفرة في جبل الزاوية جنوبي المحافظة على خطوط التمـ .ـاس مع قوات النظام السوري والميليـ .ـشيات المساندة له”.

وأشار المصدر إلى أن “الجيش التركي أنهى بشكل كامل نقل النقطة يوم الخميس الماضي، حيث تم توزيع الدبابات والآليات العسكرية والشاحنات المحملة بالذخـ .ـيرة وصهاريج الوقود والجنود، على كل من نقطة تل بدران في بلدة كنصفرة، ونقطة المناشر القريبة من بلدة البارة جنوبي المحافظة”.

وتابع أن “الجيش التركي يعزز منطقة جبل الزاوية بوتيرة مستمرة نظرا لأهمية المنطقة استراتيجيا، وبهدف التعامل مع خـ .ـروقات نظام الأسد المتزايدة في الآونة الأخيرة من خلال القصـ .ـف المدفـ .ـعي ومحاولات التسـ .ـلل”.

يُذكر أن عدد النقاط والقواعد العسكرية التي أنشأها الجيش التركي في منطقة خفض التصعيد الرابعة إدلب شمال غربي سوريا وصل إلى 77 نقطة وقاعدة عسكرية.

وتعمل تركيا وبشكل مستمر على دفع تعزيزات عسكرية إلى منطقة إدلب، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها لحماية الأهالي من خـ .ـروقات النظام السوري وروسيا، ولمنعهم من شن أي عمل عسكري يتسبب بموجات نزوح وكـ .ـارثة إنسانية جديدة.

المصدر: وكالة ثقة + وكالة أنباء تركيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.