تركيا تكشف اللثـ.ـام عن تطور هام في طائرتها الحـ.ـربية الخـ.ـارقة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال: متابعات

تركيا تكشف اللثـ.ـام عن تطور هام في طائرتها الحـ.ـربية الخـ.ـارقة

تستعد شركة “أسيلسان” التركية المتخصصة في الصناعات الإلكترونية العسـ.ـكرية، للمساهمة بدور كبير وفعّال في إنتاج المقـ.ـاتلة المحلية التي من المتوقع أن تدخل الخدمة بعد عام 2030.

ومن المقرر أن تقوم “أسيلسان” بتزويد المقـ.ـاتلة التركية بأنظمة كهربائية وإلكترونية، وبالأنظمة الكهروضوئية، ومنظومات الاتصال والتخابر، ونظام الرادار، وجميعها تتميّز بأنها مطورة محلياً.

كما تواصل “أسيلسان” مشاريع أخرى لتطوير أنظمة مجـ.ـسات نظام التحكم في الطيران، وأخرى مهـ.ـمتها تأمين دمج الأسـ.ـلحة والذخـ.ـائر المحلية بالمقـ.ـاتلة التركية.

وتتعاون “أسيلسان” مع شركة الصناعات الجـ.ـوية والفضائية التركية (توساش) التي تعد إحدى الشركات الأساسية الشريكة في تصنيع المـ.ـقـ.ـاتلة المحلية.

وتتضافر جهود الصناعات المحلية التركية لإنتاج مقـ.ـاتلة وطنية جديدة، ضمن المشروع الذي تنفذه رئاسة الصناعات الدفـ.ـاعية التابعة لرئاسة الجمهورية بهدف إنتاج طـ.ـائرة حـ.ـربية من الجيل الخامس.

تمثل الطائرة المسـ.ـيرة التركية الأسرع من الصوت، مشروعاً طموحاً تسعى أنقرة إلى خروجه للنور خلال فترة قصيرة، وهي طائرة من شأنها، إذا تحقق لها النجاح، إحداث تغيير كبير في عالم الطـ.ـيران الحربي، إضافة إلى أنه سيمثل مكسباً استراتجياً كبيراً للقـ.ـوات الجوية التركية.

فقد أعلنت شركة TAI أنها ستبني طائرة بدون طيار أسرع من الصوت، وبدأ المشروع بالفعل في أبريل/نيسان 2019 ومن المقرر الانتهاء منه خلال 16 شهراً، من تاريخ البدء، لتضيف زخماً منتظراً لنجاحات الطـ.ـائرة المسيرة التركية والذي ظهر في سوريا وليبيا والحـ.ـرب ضـ.ـد حزب العمال الكردستاني.

ويهدف المشروع إلى أن تصل سرعة الطائرة إلى 1.4 ماخ (الماخ هو سرعة الصوت) أي  نحو 1600 كم.

سيكون وزن الطائرة المسـ.ـيرة التركية أسرع من الصوت أقل من 100 كيلوغرام. ومع ذلك، ستحوي رادارات ذات قدرات تنافسية لديها قدرة على الرؤية والتعريف مثل الطائرة الكبيرة، حسب منفذي المشروع.

كيف سيتم توظيف الطائرة المسيرة التركية الأسرع من الصوت في القتـ.ـال الجوي؟

سيتم استخدام الطائرة المسيرة التركية الأسرع من الصوت الجديدة في اختبار وتطوير أنظمة الدفـ.ـاع الجوي.

ولكن اللافت أن من بين وظـ.ـائفها أن تكون معاونة لطائرة القـ.ـتال الوطنية التركية (MMU)ـ التي تسعى أنقرة لإنتاجها بحيث تكون الطائرة المسيـ.ـرة التركية الأسرع من الصوت قادرة على الطيران جنباً إلى جنب مع طـ.ـائرة القـ.ـتال التركية (MMU) وتنفيذ عمليات مشتركة معها.
المصدر : الأناضول وعربي بوست

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.