المغرب يفعلها أيضا ويقتني سـ.ـلاحا فـ.ـتاكا جديدا بإمكانه قلب الموازين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

المغرب يفعلها أيضا ويقتني سـ.ـلاحا فـ.ـتاكا جديدا بإمكانه قلب الموازين

قال موقع أفريكا إنتليجنس الاستخباراتي الفرنسي، إن المغرب اشترى 13 طائرة مسيّرة تركية من طراز بيرقدار.

وحسب ما ذكره الموقع من ادّعاءات، الجمعة، فإن المغرب اشترى من تركيا كذلك محطات تحـ.ـكم أرضية، إلى جانب تلك المسيّرات.

ولم يصدر أي تعليق مغربي حول ما ذكره الموقع الفرنسي، في حين لم يُعلن أيضا من قبل تركيا أن المغـ.ـرب اشترى مسيرات تركية.

يُشار إلى أن المسيّرات التركية حققت سمعة عالمية كبيرة، بفضل الدور البارز الذي لعبته بتغيير الموازين في العديد من مناطق الصراع، مثل سوريا وليبيا ومؤخرًا إقليم “قره باغ” الذي حررته أذربيجان من الاحـ.ـتلال الأرميني.

في 6 نيسان/أبريل 2021، تناول تقرير تحليلي لوكالة “بلومبيرغ” الإخبارية، بعنوان “المسيرات التركية تزعـ.ـزع الحلفاء”، الدور المتنامي للصناعات الدفاعية التركية وأثرها في تعزيز مخـ.ـاوف الدول الغربية، بعد أن غيـ.ـرت قواعد اللعـ.ـبة في السياسـ.ـات الخارجية والتحـ.ـالفات الدولية بشـ.ـكل كلي، وفق الوكالة.

ونقلت الوكالة في تقريرها عن الباحثة الزائـ.ـرة بمركز كارنيجي للدراسات، رالوكا سيرناتوني، قولها “لقد احتـ.ـلت تركـ.ـيا بوقت قصير مكانة رائدة بالسـ.ـوق العالمي، وأصبحـ.ـت قوة ناشـ.ـئة بتكنولوجيا المُـ.سيّرات الفـ.ـتّاكة”، موضـ.ـحة أن “هذا يعكس جهداً متواصـ.ـلاً لتطوير صناعات دفاعية تركية مكـ.ـتفية ذاتياً، من دون الحاجة إلى الاستـ.ـعانة بجهات أجنبية في عملية التصنيع”.

ولفت التقرير إلى أن “7 شركات دفـ.ـاع تركية أصبحـ.ـت الأفضل من بين 100 شركة على مـ.ـستوى العالم، بعد أن كانت شركتين فقط في عام 2016، ما يعـ.ـكس التطـ.ـور الكبير خلال فترة زمنية قصيرة”.

وأشار إلى أن “المسيّـ.ـرات التركية حقـ.ـقت نتائج حاسـ.ـمة في الحـ.ـروب خلال السنوات القليلة الماضية، فقد تمكنت من وقف التقدم الكبير لقوات النظام السوري المدعومة من روسيا العام الماضي، بالإضافة إلى دورها بحـ.ـرب ليبيا وحـ.ـسم معـ.ـركة تحـ.ـرير (قره باغ) لصالح أذربيجان”.

وتابع “لم تكن تلك الانتصـ.ـارات من دون ثمن، فقد أثارت مـ.ـخاوف الدول الغربية من تنامي قوة تركـ.ـيا العسكرية، ما سبَّب أزمات بعدد من الملفات الدولية الهامة مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة”.

واستطر التقرير أن “هذا ما دفع تركيا أيضـ.ـاً نحو تحالفات جديدة وعـ.ـقد موازنات مغايرة، فقد جرت تنـ.ـحية الخلافات السياسية جانباً، ولجـ.ـأت السعودية إلى شراء المُسـ.ـيّرات التركية بعد نجـ.ـاحاتها المتتـ.ـالية، ولكونها أرخـ.ـص بكثير من المُسيّرات التي يطـ.ـرحها منافـ.ـسوها الرئيـ.ـسيين الولايات المتحدة والصين”.

وبيّن التقرير أنه “خلال العام الماضي فقط تجاوزت الصـ.ـادرات العسـ.ـكرية التركية نحو مليارَي دولار، حيث تشمل المد.رعات والسفن أيضا وليس فقط المسـ.ـيّرات”.

وأرفد أنه “في الوقت الذي يسعى فيه بعض الدول الغربية لكـ.ـبح قـ.ـوة تركيـ.ـا الدفـ.ـاعية المتـ.ـنامية تلـ.ـجأ تركيا إلى اتفاقات وتحالفات جديدة لمواجـ.ـهة تلك التـ.ـحديات”.

وأشاد التقرير بمرونة السـ.ـياسة التركية في قطـ.ـاع الصنـ.ـاعات الدفـ.ـاعية موضـ.ـحا أنه “على الرغـ.ـم من التهـ.ـديدات المتواصـ.ـلة بفـ.ـرض عقـ.ـوبات أمريكية تحاول تركيا عقد اتفـ.ـاقيات تعاون دفـ.ـاعي مشـ.ترك مع روسـ.ـيا وباكستان”.

واستكمل “فقد طلـ.ـبت تركيا من موسـ.ـكو بيع منـ.ـصات طـ.ـائرات مقـ.ـاتلة من طراز SU-35 حتى يتـ.ـمكن المهـ.ـندسون المحليون من تطـ.ـوير إلكترونيات طـ.ـيران مصـ.ـنوعة في تركيا، كما سعت للمـ.ـشاركة بإنتاج طـ.ـائرات حـ.ـربية وصـ.ـواريخ مع باكستان، وهو ما قد يمنـ.ـح أنقرة إمكانية الوصول إلى تكنولوجيا الحـ.ـرب الثمينة من الـ.ـصين”.

ولفت أنه “في سياق متصل تدخلت كوريا الجـ.ـنوبية لتزويد محـ.ـركات الدبـ.ـابة القتـ.ـالية (ألتاي) التركية بعد أن تسبـ.ـبت الخـ.ـلافات السيـ.ـاسية في إلغاء خطط الحصول عليها من ألمانيا”.

وختم التقرير بالقول إن “تركيا لم تتوقف عند عقد تحـ.ـالفات جديدة مع تراجع الحلفاء التـ.ـقليديين بسبب تنامي قوتها الدفـ.ـاعية، بل تسعى في الوقت نفسه لتطـ.ـوير صناعاتها، وآخرها مـ.ـشروع تحـ.ـويل سفينة الهـ.ـجوم البرمائية TCG Anadolu إلى ناقلة، وإضـ.ـافتها إلى أسطول تركيا في بحر إيجة والبحر المتوسط، بعد تزويدها بطائرات هـ.ـليكوبتر ونحو 50 مُسـ.ـيَّرة تركية من أحدث طراز لطـ.ـائرات بيرقدار TB3، ويتوقع أن يكون ذلك هو النمـ.ـوذج الأول الذي يعمل بمحركات تركية الصنع”.

وفي تقرير للوكالة نفسها عام في آذار/مارس 2020، أشادت فيه بالمسيـ.ـرات التركية، قائلة إن “الطيران المسـ.ـير الذي استخدمته تركيا في عملية (در.ع الربيع) شمال غربي سوريا يعد إب.داعا عسكـ.ـريا يظهر تطور القوة التكنولوجية التركية”.

وأضافت الصحيفة أن “سلسلة الغـ.ـارات التي شـ.ـنتها تركيا من خلال طائرات موجـ.ـهة منذ الجمـ.ـعة، ضـ.ـربت قواعد عسـ.ـكرية ومراكز للحـ.ـرب الكيماوية، ود.مرت دفـ.ـاعات جـ.ـوية صـ.ـاروخية، ما أثار أسئلة حول فاعـ.ـلية الأجهزة الروسيةـ وبما يشكل تحـ.ـديا جديدا وغير متوقع لموسكو”.

وأشار التقرير إلى أن “فكرة الطائرات المسيرة جاء كحـ.ـل إبداعـ.ـي لتجاوز السيـ.ـطرة الروسية على الأجـ.ـواء السورية، ولنظام S-400 الروسي لتأمين المجـ.ـال الجوي”.

وأشارت الصحيفة في ختام تقريرها إلى أن “تركيا بدت حـ.ـريصة على إظهار قدرتها الجوية، فنشرت وزارة الدفاع سلسلة من لقطات الفيديو على “تويتر” التي تظهر تد.م.ير الدبـ.ـابات والمدافـ.ـع السورية نتيجة لهجـ.ـمات الطائرات المسيرة”.

ومطلع نيسان/أبريل الجاري، أشـ.ـادت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية، بالـ.ـطائرات المسيرة التركية وبالتفوق الجوي الذي حققته خلال الحـ.ـراب الدائرة بين الجيـ.ـش الأذري وقوات الاحتـ.ـلال الأرميني، مؤكدة أن تلك الطـ.ـائرات ستجعـ.ـل الدول المتقدمة تُعيد تنـ.ـظيم تكتيـ.ـكاتها الحـ.ـربية.

يذكر أن المسيـ.ـرات التركية لعبت دورا بارزا في تعزيز مكانة تركيا العسـ.ـكرية، بعد أن حققـ.ـت نجاحا وسمعة كبيرة في العمليات العسـ.ـكرية التي جرى استخـ.ـدامها فيها، وذلك في إطار النقلة التكنـ.ـولوجية المتقدمة التي حقـ.ـقتها تركيا بالانتـ.ـقال من بلد مستورد للاحـ.ـتياجات العسـ.ـكرية إلى بلد مصـ.ـدّر لها.
المصدر: وكالة أنباء تركيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.