عاجل: أمر ملكي مباشر في السعودية بعد اكتشاف فعلتهم والملك سلمان يوقع القرار 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

عاجل: أمر ملكي مباشر في السعودية بعد اكتشاف فعلتهم والملك سلمان يوقع القرار 

أصدرت وزارة الدفاع السعودية، اليوم السبت، بياناً أعلنت فيه تنفيذ حـ.ـكم القـ.ـتل على 3 من منسـ.ـوبي الوزارة.
وزارة الدفاع السعودية تنفذ حكـ.ـم القـ.ـتل بحق 3 منسوبيها

وجاء في نص البيان: “أقدم كل من (الجـ.ـندي الأول/ محمد بن أحمد بن يحيى عكام ، والجندي الأول/ شاهر بن عيسى بن قاسم حقوي ، والجـ.ـندي الأول/حمود بن إبراهيم بن علي حازمي) من منسوبي وزارة الدفاع

بصفتهم العسكـ.ـرية على ارتكاب جـ.ـريمة الخـ.ـيانة العظـ.ـمى، وأسفر التحقيق معهم بإدانتهم بارتـ.ـكاب جـ.ـريمة الخـ.ـيانة العظـ.ـمى بالتعاون مع العـ.ـدو بما يخل بكيان المملكة ومصالحها العسكـ.ـرية وبإحالتهم إلى المحكـ.ـمة المختصـ.ـة وتوفير كافة الضـ.ـمانات القضـ.ـائية المكفـ.ـولة لهم”.

وأضاف: “ثبت ما نسب إليهم مما جـ.ـعلهم في حل من هذه الأمـ.ـانة العظـ.ـيمة الموكلة لهم قبل أن يتـ.ــعدى ضـ.ـرر فعلهم إلى كيان الوطن وأمنه، وقد صدر بحـ.ـقهم حكم بثبوت إدا.نتهم بما أُسند إليهم والحـ.ـكم عليهم بالقـ.ـتل وفقًا للمقتـ.ـضى الشرعي والنظامي، وتم استيفاء إجراءات تدقيق الحـ.ـكم، والمصادقة عليه وصدر الأمر الملكي بإنفاذ ما تقرر بحقهم”.

وأكد البيان: “قد تم تنفيذ حكم القـ.ـتل بحق المذكـ.ـورين في هذا اليوم السبت (1442/8/28هـ) ، بقيادة المنطـ.ـقة الجنوبية”.

وختم البيان: “وزارة الدفاع إذ تعـ.ـلن عن ذلك لتؤكد ثقتـ.ـها برجال القوات المسـ.ـلحة الأوفياء الذين بروا بقسـ.ـمهم، وضـ.ـحوا بدمائهم لحـ.ـفظ أمن واسـ.ـتقرار هذا الوطن ومقدسـ.ـاته، مستنكرة في الوقت ذاته هذه الجـ.ـريمة الشـ.ـنيعة الدخيلة على منسوبيها”.

اقرأ ايضا: تنشر لأول مرة على الإعلام.. مفاوضات سرية بين أمريكا والأٍسد وهذا ما طلبه بشار

كشفت مصادر إعلامية عن مفاوضات سرية، جرت بين نظام الأسد والولايات المتحدة الأمريكية، تضمنت عدة مطالب للنظام، أبرزها إلغاء واشنطن عقـ.ـوباتها المفروضة عليه.

ووفقًا لوكالة “أسوشيتد برس”، فإن المفاوضات جرت في شهر آب/أغسطس من العام الماضي، بين نظام الأسد ومسؤولين من الإدارة الأمريكية، للتباحث حول مصـ.ـير مواطنين أمريكيين محتـ.ـجزين لدى النظام، منهم “أوستن تايس”.

وأضافت الوكالة أن مساعي إدارة “ترامب” لإبرام هذه الصفقة تندرج ضمن المنفعة التي كان يسعى إليها الرئيس الأمريكي قبل موعد الانتخابات الرئاسية في بلاده، وذلك لكسب رصيد إضافي.

وأوضحت المصادر أن تلك المفاوضات فشلت في الوصول لصـ.ـيغة توافقية، بسبب إصرار نظام الأسد على حرف السياسة الأمريكية تجاه سوريا، ورفع العـ.ـقوبات المفروضة عليه، وانسحـ.ـاب الجت.ـيش الأمريكي من البلاد.

وأشارت المصادر إلى أن المفاوضات التي كانت نتيجة لجهود تحضيرية استمرت قرابة السنة، فشلت في تحقيق أهدافها، وهو ما جعل لبنان يدخل على الخط، لكن دون جدوى.

وأكدت الوكالة أن أحد حلفاء أمريكا في المنطقة عرض المساعدة حينها بقضية علاج أسماء الأسد المصـ.ـابة بمرض السرطان كبادرة حسن نية.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تتـ.ـهم نظام الأسد بإخفاء عدة مواطنين أمريكيين احتـ.ـجزهم في وقت سابق، بينهم الصحفي “أوستن تايس” وعالم النفس “مجد كمالماز”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.