الطاغية بوتين يتهاوى.. السعودية تطلق تحذيراً عاجلاً

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

الطاغية بوتين يتهاوى.. السعودية تطلق تحذيراً عاجلاً

ونقلت بي بي سي عن تقارير أن هناك توقفًا في خدمات الهاتف المحمول والإنترنت في روسيا مع شن الشرطة الروسية حملة ملاحقة ضد المحتجين مؤيدي نافالني.

وجهت السفارة السعودية في روسيا الاتحادية اليوم نداء عاجلا لرعاياها حيث دعت الزائرين والمقيمين إلى ضرورة توخي الحيطة والحذر وتجنب مناطق التظاهرات.

وقالت السفارة في بيانها: تأمل السفارة من المواطنين الزائرين والمقيمين توخي الحيطة والحذر وتجنب مناطق التظاهرات، ويمكن التواصل حال الطوارئ لا سمح الله مع هاتف شؤون السعوديين.

وكانت الشرطة الروسية اعتقلت 238 شخصًا حتى الآن خلال مظاهرات في أنحاء روسيا استجابة لدعوة المعارض المحتجز أليكسي نافالني.

ونقلت بي بي سي عن تقارير أن هناك توقفًا في خدمات الهاتف المحمول والإنترنت في روسيا مع شن الشرطة الروسية حملة ملاحقة ضد المحتجين مؤيدي نافالني.

وتحت عنوان “مظاهرات غير مرخص لها” قال موقع “روسيا اليوم”: شهدت عدد من المدن الروسية اليوم السبت مظاهرات غير مرخص بها ينظمها بعض مناصري الناشط المعارض أليكسي نافالني.

وخرج أنصار نافالني الذي أوقفته السلطات فور عودته إلى روسيا الأحد الماضي بتهمة انتهاك شروط وقف تنفيذ عقوبة السجن الصادرة بحقه سابقًا بتهمة الاختلاس.

وأفادت وسائل إعلام بتنفيذ أجهزة الأمن اعتقالات في صفوف المحتجين الذين خرجوا في احتجاجات غير مرخص بها، فيما كتبت مفوضة الرئيس الروسي لحقوق الأطفال، آنا كوزنيتسوفا، على حسابها في “فيسبوك”:

أن المتظاهرين في مدينة فلاديفوستوف، في أقصى شرق البلاد، شكلوا سلسلة بشرية من الأطفال ورشقوا عناصر الأمن من خلفها بمجسمات بلاستيكية

احتجاجات في روسيا للأفراج عن نافالني
وبدأت قوات الأمن الروسية باعتقال كل متظاهر يصل بشكل منفرد إلى مكان تجمع مناصري المعارض ألكسي نافالني في العاصمة موسكو.

تشن السلطات الروسية حملة إجراءات صارمة بحق مؤيدي زعيم المعارضة أليكسي نافالني الذي ألقي القبض عليه في أحد مطارات موسكو يوم الأحد لدى وصوله من ألمانيا.

واحتجزت كيرا يارميش، وهي ناطقة باسم نافالني، بعد منتصف ليل الخميس/ الجمعة بعدما دعت إلى مظاهرة، حسبما أعلنت في تغريدة، مضيفة أن محكمة قررت احتجازها لتسعة أيام.

وجرى أيضا احتجاز منسقي فروع أنصار نافالني في فلاديفوستوك وكراسنودار وكالينينغراد.

ومن المقرر القيام بمظاهرات ضد احتجاز نافالني والقمع الحكومي على يد الرئيس فلاديمير بوتين في نحو 70 مدينة روسية غدا السبت.

وحذر الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف الجمهور العام من المشاركة في مظاهرات غير مرخصة.

وجرى الحكم على نافالني الذي عاد من ألمانيا حيث كان يتعافى من محاولة اغتيال بغاز الأعصاب نوفيتشوك، بالسجن 30 يوما في الحجز ما قبل المحاكمة في محاكمة سريعة يوم الاثنين.

ويقول القضاء الروسي إن حكما صدر بحق نافالني لانتهاك إطلاق سراح مشروط من حكم سابق بالسجن وذلك بالسفر إلى ألمانيا من أجل تعافيه.

ونشر الفيديو الثلاثاء، وسجل حوالى 40 مليون مشاهدة على منصة يوتيوب ويؤكد فيه أن الرئيس الروسي يمتلك من خلال أسماء مستعارة، عقاراً كبيراً وقصراً هائلاً قرب مدينة غيليندجيك على ضفاف البحر الأسود.

رفض الكرملين كل هذه الادعاءات منددا بـ”بهـ.ـجوم” على بوتين وواصـ.ـفا أعـ.ـضاء فريق نافـ.ـالني بأنهم “محـ.ـتالون”.

لكن هذا الفيديو أدى إلى آلاف المـ.ـنشورات على شبكات التواصل الاجتماعي دعما للدعوة إلى التظـ.ـاهر السبت في كل أنحاء روسيا للمطالبة بالإفـ.ـراج عن المعارض الروسي، وهي تجمعات غير مرخـ.ـصة من قبل السلطات.

وتمت تعبئة الشباب بشكل خاص على تطبيق تيك توك.

من جانب آخر، قال فريق نافالني لوكالة فرانس برس إنه تلقى حوالى عشرة ملايين روبل (112 ألف يورو) من التـ.ـبرعات.

والمعارض الذي تتجاهله وسائل الإعلام الوطنية التقـ.ـليدية، يحظى بشـ.ـعبية فعلية ولديه جمهور واسع على الإنترنت خاصة لدى فئة جيل الشباب وفي المدن الكبرى.

في موسكو، تمكن من حـ.ـشد أعداد كبرى من المتظـ.ـاهرين قبل الانتـ.ـخابات المحلية المثيـ.ـرة للجدل في عام 2019.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.