اليوم المناسب.. بشرى كبيرة من أردوغان

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

اليوم المناسب.. بشرى كبيرة من أردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن بلاده باتت في المرحلة الراهنة في موضع تحدد من خلاله التوازنات الإقليمية والدولية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان خلال مشاركته عبر تقنية فيديو كونفرنس، في المؤتمرات العامة السابعة لفروع حزب العدالة والتنمية في 5 ولايات.

وأوضح الرئيس التركي أن حكومته ستمضي قدما في طريقها وستركز على عملها وتحقيق أهدافها، قائلا: “نحن بصدد إعلان الإصلاحات الاقتصادية والقانونية والقضائية على الرأي العام”.

وأشار إلى أن “تحالف الشعب” المكون من حزبي “العدالة والتنمية” و”الحركة القومية”، سيواصل العمل لتحقيق أهداف تركيا المنشودة لعام 2023.

وأضاف قائلاً لقد وصلت استعداداتنا لخطوات الإصلاح في الاقتصاد والقانون إلى مرحلة عرضها على الجمهور , سوف نتشارك العمل الذي كنا نقوم به من أجل الإصلاحات الأساسية مع أمتنا عندما يأتي اليوم المناسب .

وتابع في هذا السياق قائلا: “سننجز المزيد من المشاريع الضخمة التي ستساهم في نهضة بلادنا، وأنا ممتن من انضمام مليون عضو جديد إلى حزبنا خلال العام المنصرم”.

ولفت إلى أن حزب “العدالة والتنمية” يستمد قوته وشجاعته من الشعب، وأنه تمكن من النجاح في كافة الاستحقاقات الانتخابية بفضل الدعم الشعبي الكبير.

وأكد أن حزب العدالة والتنمية لم يخيب آمال الشعب التركي، وتمكن خلال فترة تواجده في السلطة من تحقيق قفزات كبيرة لتركيا في كافة المجالات.

اقرأ أيضا: نعم.. فيديو مدته 11 ثانية فقط لن تراه في حياتك لكنه حدث بالفعل في سوريا بشار الأسد

أثارت مباراة كرة قدم في طرطوس أمس السبت، جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد اتضاح سوء حال الملعب الذي أقيمت عليه المباراة، مما جعلها محط سخرية السوريين عموماً.

مباراة كرة قدم في طرطوس تثير السخرية
وأقيمت مباراة كرة قدم بين ناديي الساحل والحرية في طرطوس أمس، رغم الأجواء الماطرة، وفي ظل ملعب لا يمتلك أقل معايير اعتباره ملعباً لكرة القدم.

وأظهرت مقاطع فيديو متداولة من المباراة، كيف واصل اللاعبين في المباراة بين الوحل والبقع المائية التي غطّت معظم الملعب.

وفي لقطة تداولها السوريون ظهر شخص يقوم بمحاولة تجفيف بقع الوحل في الملعب من خلال اسفنجة وسطل ماء، مما أثار سخرية السوريين للحال الذي وصلت إليه الرياضة السورية في ظل رعاية النظام السوري.

لا تعليق من الاتحاد ودفاع من الساحل
ولم يصدر من الاتحاد الرياضي التابع للنظام السوري أي تعليق على الحدث الساخر، إلا أنّ صفحة نادي الساحل الطرطوسي صاحب الملعب الذي أقيمت عليه المباراة واصلت الدفاع عن ناديها وملعبعا وما أثير حولهما.

حيث هاجم النادي عبر صفحته السوريين المستهزئين بلقطات المباراة بين الوحل، معتبراً أنّ ذلك نوعاً من الشجاعة والصمود لناديهم الساحلي.

وبحسب نتيجة المباراة الغريبة فقد فاز نادي الساحل بهدفين لهدف على الحرية محققاً أول ثلاثة نقاط له في مسيرته بدوري الدرجة الأولى بسوريا.

يشار إلى أنّ الاتحاد الرياضي التابع للنظام السوري يترأسه عادة أحد ضباط النظام السوري الذي يقوم بتوظيف معارفه وأقاربه كنوع من المنفعة فيه، وهو أبعد ما يكون عن اتحاد رياضي رغم وجود خامات رياضية سورية استطاعت تحقيق إنجازات في دول أخرى.

في قلب جبلة.. حـ.ـرب شوارع حقيقية بين الموالين للأسد والسبب لا يصدق(فيديو)

في وقت سابق نشرت صفحات موالية، بإصابة العديد من الأشخاص خلال أعمال شـ.ـغب بعد نهاية مباراة كرة قدم مشحونة بين فـ.ـريقي جـ.ـبلة وتشرين في محافظة اللاذقية، غربي سوريا.

وذكرت الصفحات، أن أعمال الشـ.ـغب بدأت عندما احـ.ـتسب الحكم ركلة جزاء ضد فريق جبلة وطـ.ـرد لاعب الدفاع، ما تسبب بغـ.ـضب جمهور الفريق الذي نزل إلى الملعب مع عدد من لاعبي الفريق وإدارييه.

وأضافت أن الأجواء توترت أكثر في الشوط الثاني، وسط انتقادات لحكم المباراة واعتباره منحازاً لفريق تشرين، الذين أعلن عن 20 دقيقة كوقت بدل ضائع.

و”اختلط الحابل بالنابل”بعد المباراة بحسب الصفحات، وحدث ما يشبه “حـ.ـرب الشوارع” في المدينة، أدت إلى إصـ.ـابات بين الطـ.ـرفين، وتخـ.ـلل أعمال الشغـ.ـب رمي حـ.ـجارة ومحاصـ.ـرة فريق تشرين، وتكسـ.ـير مقاعد.

ونقلت شبكات محلية، عن مدير المستـ.ـشفى الوطني في جبلة، الطبيب قصى الخليل، أن المستـ.ـشفى استقبل ثلاث إصـ.ـابات طفيفة بعد أعمال شغـ.ـب وقعت عقب انتهاء مباراة فريقي تشرين وجبلة.

وتداول موالون تسجيلات مصوّرة تظهر أعمال شغـ.ـب وتخـ.ـريب ممتلكات بعد المباراة، التي انتهت بثلاثة أهـ.ـداف مقابل واحد لمـ.ـصلحة فريق تشرين.

وأضافت المصادر أن الأجواء تـ.ـوترت أكثر في الشوط الثاني، وسط انتقادات لحـ.ـكم المباراة واعتباره منحازا لفريق تشرين، وانتهت المباراة بثلاثة أهـ.ـداف مقابل هـ.ـدف لصـ.ـالح تشرين.

وبعد المباراة “اختلط الحابل بالنابل” حسب المصادر، وحدث “ما يشبه حـ.ـرب الشوارع في المدينة، أدت إلى إصابات بين الطرفين” وأن “قوات الشـ.ـرطة وحفظ النظام أطـ.ـلقت الرصـ.ـاص في الهواء حتى استطاعت السيطرة على الوضع بعد نحو ساعة من التوتر”.

وتخلل أعمال الشغب رمي حجارة ومحاصـ.ـرة فريق تشرين، وتكسير مقاعد.

وجرت المباراة على أرض ملعب البعث في مدينة جبلة، وضمن الجولة الثامنة من الدوري السوري الممتاز لكرة القدم.

يُذكر أن الملاعب في مناطق سيطرة نظام الأسد، شهدت حالات شغب خلال مسابقة الدوري في الأشهر الماضية، أدت إلى وقوع إصـ.ـابات نتيجة هجـ.ـوم اللاعبين على بعضهم، واعـ.ـتداء الجماهير على اللاعبين وتكسيـ.ـر مدرجات الملعب.

ويتوقع كثيرون أن تفرض عقـ.ـوبات جديدة على فريق فريق جبلة الذي كان أحد الأندية التي فرض بحقها اتحاد كرة القدم السوري مطلع الشهر الجاري عقـ.ـوبات إضافة إلى أندية أخرى وشخصيات رياضية بعد أحداث شغـ.ـب وشتـ.ـم وعـ.ـراك ورمي حـ.ـجارة في الملاعب.

وتابع المباراة اكثر من عشرة الاف متفرج وافتتحها جبلة باداء حماسي أثمر عن هدف السبق عبر هدافه محمود البحر (9 ) قبل أن تتوقف في الدقيقة 24 والكرة في منتصف الملعب عندما أشار الحكم المساعد عقبة حويج إلى وجود خطا على مدافع جبلة

حمزة الكردي الذي ضـ.ـرب لاعب تشرين علاء الدالي بدون كرة داخل منطقة الجزاء ليعلن الحـ.ـكم الرئيسي بعد التشاور مع الحـ.ـكم المساعد عن احتساب ركلة جزاء مع بطاقة حمراء للكردي وسط اعتـ.ـراضات من لاعبي جبلة وإدارييه.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.