فيصل القاسم أوقع الأسد بفـ.ـخ كبير.. استفـ.ـزاز وتحد ومجاكرة (فيديو)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

فيصل القاسم أوقع الأسد بفـ.ـخ كبير.. استـ.ـفزاز وتحد ومجاكرة (فيديو)

في تحدٍ جديدة وما اعتبرها البعض “جكـ.ـارة” و “نكـ.ـاية” بفيصل القاسم أقدم نظام الأسد على خطـ.ـوة جديدة تحمل في طيـ.ـاتها كل أنواع الاستفـ.ـزاز بعد مقال كتبه القاسم في جريدة القدس العربي.

وفي التفاصيل تحدث القاسم في مقال له يوم 14 نوفمبر الماضي عن إجـ.ـرام نظام الأسد وتغطـ.ـيته ومساندته للمجـ.ـرمين متحـ.ـدثاً عن المجرم “سليمان هلال الأسد” كيف قام بقـ.ـتل ضـ.ـابط في نـ.ـظام الأسد في وضـ.ـح النهار.

حيث أقدم سليمان على قـ.ـتل الضابط حسان الشيخ بعد مشـ.ـادة كلامية حـ.ـصلت بينهما عبر إطـ.ـلاق النـ.ـار عليه مباشرة، ودون أي تدخـ.ـل من سلطـ.ـات الأسد بالرغم من الضـ.ـجة الكبيرة التي أثيرت في الساحل السوري والتي طالبت باعتـ.ـقال المجـ.ـرم ومحـ.ـاكمته.

وكتب القاسم في مقاله حينها “يستـ.ـذكر السوريون، وخاصة بمناطق سيـ.ـطرة المجـ.ـرم، وتحديداً بالساحل السوري، كيف يصـ.ـول ويجول الشبـ.ـيحة القتـ.ـلة الزعـ.ـران المجـ.ـرمون بالشـ.ـوارع بسـ.ـياراتهم الفخـ.ـمة «المفـ.ـيمة»”.

“التي تسير بلا لوحات بالطـ.ـرقات وينصـ.ـبون الحـ.ـواجز الطيارة لخطـ.ـف السكان وإنزالـ.ـهم من وسائط النقل العامة وخاصة الشـ.ـبان وسـ.ـوقهم وزجهم في ساحات القـ.ـتال للدفـ.ـاع عن ذيل الكـ.ـلب الذلـ.ـيل”.

“وينتهـ.ـكون أعـ.ـراض النساء وحـ.ـرمات البـ.ـشر، ويستهـ.ـدفون الآمـ.ـنين ويصطـ.ـادونهم برشـ.ـاشاتهم ومسـ.ـدساتهم وهم يتـ.ـدربون على إطـ.ـلاق النـ.ـار على المدنيين الأبـ.ـرياء بالشوارع”

” ويستذكرون كيف قام المجـ.ـرم الموتـ.ـور سليمان الأسد ابن المجـ.ـرم المقبـ.ـور الإرهـ.ـابي هـ.ـلال الأسد أحد أكـ.ـبر المجـ.ـرمين الذين عرفـ.ـتهم المنطقة، في شهر آب/أغسطس”

“من العام 2015، باصـ.ـطياد وقنـ.ـص العـ.ـميد المهـ.ـندس الدكتور الشهيـ.ـد حسان الشيخ، الضـ.ـابط العامل بالجـ.ـيش السوري، واغـ.ـتياله، أمام المارة، وهو على رأس عمله، وفي وضح النهـ.ـارو بالشارع العام”.

“دون أن تقوم السلـ.ـطات الأسد باعـ.ـتقال المجـ.ـرم، أو محاكـ.ـمته، بل ظل حتى اليوم، حراً طليـ.ـقاً، ينعم بحماية ورعاية خاصة و«دعم» مباشر، من والي المهاجرين جـ.ـزار سوريا، وأكبر مجـ.ـرم معروف في العصر الحديث الذي قـ.ـتل وشـ.ـرد ملايين السوريين”.

لم يمض على مقال القاسم 15 يوماً بعد لنتفـ.ـاجأ بإفـ.ـراج الأسد عن ذلك المجـ.ـرم وتبـ.ـرئته وخرج سليمان هلال الأسد ابن عم رئيس النظام السوري، بشار الأسد، من سجـ.ـن دام خمسة أعوام على خلـ.ـفية قـ.ـتله ضـ.ـابط رفـ.ـيع في جـ.ـيش النظام بحسب ما أعلنت صفحات موالية

وتداول مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي ، صورا ومقاطع مصورة، تظهر إطـ.ـلاق نـ.ـار كثيف من مسلـ.ـحين فرحين بخروج “سليمان الأسد” من السجـ.ـن الذي بدا بصحة جيدة حتى أنه حصل على مزيد من الوزن.

يذكر أنه كان برفقة “العـ.ـميد الشيخ” أثناء وقوع الحـ.ـادث شـ.ـقيقه الذي روى لوسائل إعلامية، أن سليمان الأسد قـ.ـتل شقيـ.ـقه، لأنه لم يفسـ.ـح المجال أمام سيارته للمرور بسبب ازدحـ.ـام مروري على الطريق، عند دوار الأزهري في مدينة اللاذقية.

ورغم أن ما قام به سليمان الأسد يستوجب الإعـ.ـدام في القـ.ـانون السوري، إلا أن القـ.ـضاء التابع للنظام كان حكـ.ـم على “سليمان” بالسـ.ـجن لمدة 20 عاما.

من جهة أخرى سعى نظام الأسد، جـ.ـاهداً لدفـ.ـع الشهـ.ـود في القضـ.ـية لتغيير شهـ.ـادتهم، إلا أن جهـ.ـوده باءت بالفشـ.ـل، تحت ضغط عائلة القـ.ـتيل الذين كانوا يريدون إعـ.ـدام القـ.ـاتل لا سجـ.ـنه، عقـ.ـاباً على ارتكـ.ـابه جـ.ـريمة القـ.ـتل بحـ.ـق ابنهم.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.