انشقاقات بصفوف “قوات الأسد” في الرقة.. وهـ.ـروبهم إلى هذه المنطقة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة
انشقاقات بصفوف “قوات الأسد” في الرقة.. وهـ.ـروبهم إلى هذه المنطقة

أفادت مصادر، بأن عددًا من عنـ.ـاصر ميليـ.ـشيا الدفـ.ـاع الوطني انشقوا عن “نظام الأسد” في محافظة الرقة شمال سوريا وفروا إلى مناطق سيطـ.ـرة ميليـ.ـشيا “قسد”.

وأضافت المصادر: أن 15 عنصرًا انشـ.ـقوا، الثلاثاء، بأسلـ.ـحتهم وذخـ.ـيرتهم من الريف الشرقي لمدينة الرقة وتوجـ.ـهوا إلى مناطق سيـ.ـطرة “قسد”.

وأوضحت أن الانشقاق حصل في ناحية معدان بريف الرقة الجنوبي الشرقي، وأن المنطقة شهدت استنفارات وتعـ.ـزيزات أرسلتها الميليـ.ـشيات.

ونوهت المصادر إلى أن ميليـ.ـشيا الدفاع الوطني شددت قبضـ.ـتها الأمـ.ـنية وأعطـ.ـت الأوامر بالتدقيق على الحـ.ـواجز بحثاً عن المنشقـ.ـين.

يأتي ذلك بعد أقل من شهر على انشقاق مجموعة من ميلــ.ـيشيا “القاطرجي” مكونة من ثمانية جنود، وتوجههم إلى مناطق الميليـ.ـشيات الانفصالية.

يذكر أن مناطق شمال شرقي سوريا شهدت عدة انشـ.ـقاقات في صفوف النظام لصالح الميليشـ.ـيات الكردية، وذلك بسبب الضغوط التي تفرض على الجـ.ـنود من قلة إجازات ووقف التسـ.ـريح وما أعقب ذلك من ملل أصـ.ـاب الجنود نتيجة خـ.ـوضهم حـ.ـروباً مجهـ.ـولة النهاية.
المصدر : الدرر الشامية

اقرأ أيضا:العرافة البلغارية العمياء وسلسلة توقعات خطيرة للعام 2021
على الرغم من مرور 22 عاما على وفـ.ـاتها، لا تزال العرّافة البلغارية “بابا فانغا” تثير الجدل قبيل مطلع كل عام، بتنبؤاتها.

تنبأت العرافة البلغارية العمياء بابا فانغا بعدة أمور ثبتت صحتها ومنها ظهور تنظيم “داعش” وأحداث 11 أيلول في عام 2001 وبالتسونامي الذي ضرب المحيط الهندي عام 2004.

وعادت العرافة البلغارية بسلسلة توقعات خطيرة للعام 2021 ومنها:

– سيشهد العام بداية سقـ.ـوط الاتحاد الأوروبي
– انهيار في العملات الرئيسية في العالم وصعود قوي للمعادن

– محاولة اغتـ.ـيال في بداية العام تحديداُ للرئيس الروسي فلاديمير بوتين و أحد المقـ.ـربين منه سيشكل تهـ.ـديدا على حيـ.ـاته.
– الرئيس الأميركي سيـ.ـصاب بمـ.ـرض غامـ.ـض سيجـ.ـعله أصم وسيعاني من صـ.ـدمة دمـ.ـاغية

– العالم سيـ.ـعاني كثيرا من الأحداث الطبيعية العـ.ـظيمة والتي ستغـ.ـير طبيعة وسلوك البـ.ـشر بشكل دائم
– سيكون هناك انقـ.ـسامات حادة في الـ.ـعقائد بين البشر

ويسود اعتقاد بأن “الصوفية العمـ.ـياء” قد توقعت حدوث هجمـ.ـات 9/11 وتسـ.ـونامي الذي ضـ.ـرب العالم في ثاني يوم من أعياد الميلاد، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويقول أتباع “فانغا” إن نسبة 85 بالمائة من توقعاتها أصـ.ـابت، وأبرزها أنه في عام 1970 كان مجمل اقتصاد الصين هو 4.1% من اقتصاد العالم. وزادت النسبة بشكل فلكـ.ـي إلى 15.6 بحلول عام 2015، وهو ما توقعته العرافة البلغارية.

ومن التنبـ.ـؤات الأخرى نهاية الجـ.ـوع في العالم بحلول عام 2028، وبناء البشر مستـ.ـوطنات على المريـ.ـخ في عام 2256، ونهاـ.ـية الحيـ.ـاة على الأرض بحلول 2341.

ولدت العرافة بابا فانغا واسمها الحقيقي هو فانغيليا باديفا غوشتيروفا في بلغاريا عام 1911 وتوفـ.ـيت عام 1996، وكانت مقصدا للمشـ.ـاهير والساسة، بما في ذلك قـ.ـادة بعض الدول لفترة طويلة من الزمن.

وكانت محل اهتمام الإعلام بسبب ما تـ.ـملكه من قـ.ـوى ـخـ.ـارقة، ولها تسجيلات مرئية تحظى بإقبـ.ـال كبير في الإنترنت، فضلا عن الأفلام الوثائقية عنها والبرامج التلفزيونية.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.