ترامب يفجر مفاجأة مدوية بشأن تفجير بيروت

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة فريق التحرير
رجّح الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن يكون الانفجار الذي هزّ العاصمة اللبنانية بيروت ظهر الثلاثاء، ناجما عن هجوم بقنبلة “من نوع ما”.

وقال ترامب “تحدثت مع عدد من المسؤولين العسكريين، وقالوا لي إن انفجار بيروت يبدو أنه ناجم عن قنبلة، وإنه يبدو اعتداء”.

وفي بداية مؤتمره الصحافي اليومي بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، أكد ترامب تعاطف الولايات المتحدة مع لبنان، مجددا استعدادها للمساعدة.

وقال للصحافيين في البيت الأبيض “لدينا علاقة جيدة جدا مع شعب لبنان، وسنكون هنا للمساعدة. يبدو كأنه اعتداء رهيب”.

وهزّ انفجار ضخم مرفأ بيروت، سقط فيه عشرات القتلى وآلاف الجرحى، وعمّ صداه أنحاء المدينة، حيث تهشمت واجهات المباني وانهارت شرفاتها.

وأعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان العاصمةَ بيروت مدينة منكوبة، ورفع توصية إلى الحكومة لإعلان حالة الطوارئ بعد الانفجار.

من جهته، علق المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن على انفجار بيروت، من دون أن يصف ما حدث بأنه اعتداء. وقال “أحض كلا من إدارة ترامب والمجتمع الدولي على حشد المساعدة فورا لآلاف الذين أصيبوا في الانفجار”.

وفي وقت سابق، كتب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على تويتر “نحن نراقب الوضع ومستعدون لتقديم مساعدتنا لشعب لبنان للتعافي من هذه المأساة المروعة”. وقال إن الولايات المتحدة تنتظر النتائج التي ستتوصل إليها السلطات اللبنانية حول سبب الانفجارين.

وأضاف بومبيو “أبلغني فريقنا في بيروت بالأضرار الجسيمة التي لحقت بمدينةٍ وشعب أعتزّ بهما، وهو تحد إضافي في وقت من الأزمات العميقة بالفعل”.

وفي وقت سابق، دعت السفارة الأمريكية في بيروت رعاياها إلى الحفاظ على سلامتهم. وقالت “هناك تقارير عن انبعاث غازات سامّة خلال الانفجار، لذا يجب على جميع الموجودين في المنطقة أن يبقوا  في الداخل وأن يرتدوا أقنعة إذا توفرت”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.