قناة روسية تبث فيديو من المناطق المحررة وتثير الجدل – والمصور يوضح (شاهد)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال – متابعة

نشرت قناة “روسيا اليوم” التابعة للحكومة الروسية اليوم السبت تقريراً مصوراً خاصاً من مدينة “معرة مصرين” شمال محافظة إدلب ما أثار جدلاً حول كيفية وصول المقطع إليها.

ويظهر الفيديو سوق المواشي بالمدينة قبيل عيد الأضحى حيث تنشط حركة بيع الأضاحي ولا يضم المقطع أي جانب عسكري أو سياسي لكنه أثار استنكاراً واسعاً وشكوكاً حول وجود متعاملين مع قنوات روسية في صفوف اﻹعلاميين المحليين.

وسرعان ما كشف مصوّر المقطع عن نفسه ونشر توضيحاً للأمر حيث قال مراسل وكالة “فرانس برس” الإعلامي عمر حاج قدور على صفحته في موقع فيس بوك إنّ التقرير هو من تصويره كمراسل ميداني لدى “فرانس برس” نافياً أن يكون أي من موظفي القناة الروسية قد دخل إلى إدلب وصور المقطع بنفسه.

وأضاف أن التقرير وصل إلى “روسيا اليوم” لكونها مشتركة في خدمة “فرانس برس” للمقاطع المصورة حيث “يستطيع أي مشترك لدى الوكالة سحب أي ريبورتاج وعرضه”.

من جهته دعا مدير العلاقات الإعلامية في حكومة الإنقاذ التابعة لهيئة تحرير الشام ملهم الأحمد في بيان لمحاسبة “من سرّب تقريراً مصوراً لقناة روسيا اليوم”.

واعتبر العمل “معادياً للثورة السورية متوعداً بمتابعة القضية حتى الكشف عن جميع ملابساتها ومحذّراً الناشطين والمراسلين في إدلب من تكرار هذا “العمل غير المسؤول”.

يشار إلى أن مقطعاً مشابهاً أثار لغطاً خلال الحملة العسكرية على مدينة “خان شيخون” حيث عرضت القناة الروسية فيديو لمنطقة كانت ما تزال خارج سيطرة الميليشيات ونظام اﻷسد.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.