القادم أدهى وأمر.. مسؤولون أمريكيون يكشفون تفاصيل جديدة عن “قيصر” خلال اجتماع مع المعارضة – تفاصيل

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال – متابعة

عقد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اجتماعاً افتراضياً مع مجموعة تطبيق قانون “قيصر” في وزارة الخارجية الأمريكية، وذلك في إطار التعاون والتنسيق المشترك فيما يخص تطبيق عقـ.ـوبات القانون.

وذكر الائتلاف في بيان أن فريق عمل متابعة قانون “قيصر” بحث مع المسؤولين الأمريكيين الإجراءات المتخذة من قبل الولايات المتحدة منذ بدء تطبيق القانون في 17 حزيران/ يونيو الماضي، واللائحة التنفيذية المنظمة لـ”قيصر”.

وأضاف البيان أن المشاركين في الاجتماع ناقشوا قوائم العقـ.ـوبات الجديدة التي سيتم إصدارها خلال وقت قريب، ومحاولات التـهـ.ـرب التي يقوم بها نظام الأسد وداعموه، مشيراً إلى أنه تم التطرق إلى ضرورة دراسة لوائح العقـ.ـوبات بشكل جيد، لحصـ.ـرها بالنظام والجهات والأشخاص المتعاملين معه، والابتعاد عن المساس بمصالح المدنيين.

وبحسب البيان فإن رئيس الائتلاف “نصر الحريري” أوضح للجانب الأمريكي أن تطبيق قانون “قيصر” أحدث تخبطاً داخلياً في بنية النظام، وفي لبنان التي تعتبر الوجهة الرئيسية للتـ.ـهرب من العقـ.ـوبات وغسـ.ـيل الأموال. 

وأكد “الحريري” على أهمية مواصلة التعاون بين فريق عمل متابعة “قيصر” في الائتلاف، والمجموعة المسؤولة عن تطبيق القانون في الخارجية الأمريكية، معتبراً ذلك “أساساً لضمان التطبيق الكامل للقانون والاستفادة من مخرجاته في العملية السياسية والمحاسبة والعدالة الانتقالية”.

بدوره أشار “عبد المجيد بركات” منسق فريق عمل متابعة “قيصر” في الائتلاف إلى عمليات تهـ.ـريب السـ.ـلاح والمـ.ـخـ.ـدر ات التي يقوم بها النظام بين سوريا ولبنان بمساعدة ميلـيـ.ـشيا حزب الله، ومحاولاته المتكررة للحصول على الأموال عن طريق تهـ.ـر يب المخـ.ـد رات إلى العالم، والتي كان آخرها الشحنة التي تم ضبطها في إيطاليا. 

من جانبهم، أكد المسؤولون الأمريكيون أن هناك قائمة عقـ.ـوبات جديدة ضـ.ـد نظام الأسد ستصدر في القريب العاجل، وأن هذه العقـ.ـو بات ما تزال تحمل استثـ.ـناءات للمساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية التي يحتاجها الشعب السوري.

ولفت ممثلو الخارجية الأمريكية إلى وجود تنسيق مع الاتحاد الأوروبي بخصوص قوائم العقـ.ـوبات المفروضة على النظام، وشددوا على أن الهدف الأساسي ما يزال هو محـ.ـاصـ.ـرته وإرغـ.ـامه على الخـ.ـضوع للعملية السياسية من أجل الوصول إلى حل سياسي وفق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

يذكر أن قانون “قيصر” دخل حيز التنفيذ في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الماضي، وقد حـ.ـذرت الولايات المتحدة الأمريكية من مغبة التطبيع أو التعامل مع نظام الأسد، مشيرة إلى أن أي شركة أو شخص يتعامل معه سيكون عرضة للعـ.ـقوبات بموجب القانون.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.