مصر على أعتاب حـ.ـرب.. السيسي يجتمع بالجيش للاطلاع على خططه.. وتعليق رسمي حول القاعدة العسكـ.ـرية المصرية بجنوب السودان

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال- متابعة

اطلع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الأحد على خطط الجيش المصري لتأمين العمق الغربي للبلاد للحدود مع ليبيا وذلك خلال اجتماع مع عدد من القيادات بالقوات المسـ.ـلحـ.ـة.

والتقى السيسي مع مدير سـ.ـلاح الإشارة بالقوات المـ.ـسلـ.ـحة المصرية، طارق الظاهر، ورئيس لجنة الأقمار الصناعية، محمد البشاري ورئيس لجنة المحمول العسكـ.ـري عمرو فاروق، ورئيس أركان سـ.ـلاح الإشارة للمنظومات والشبكات محمد سعيد مساعد وعدد من المسؤولين المسؤولين بالدولة.

ووفق بيان صادر عن مكتب رئاسة الجمهورية فقد بحث المستجدات وأوضاع المنافذ الحدودية وتأمينها بالكامل، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجهات الحكومية المختصة باستخدام تكنولوجيا انظمة الاتصالات الحديثة المحمولة والمرئية والقمر الصناعي المصري “طيبة 1”.

وكان السيسي قد حذر من أن تقدم القوات الموالية لحكومة طرابلس المدعومة من تركيا نحو الشرق سيدفع بلاده الى التدخل المباشر في ليبيا، حيث مني حليف القاهرة في شرق ليبيا خليفة حفتر عندما حاول التمدد غربا والاستيـ.ـلاء على العاصمة طرابلس التي تسيطر عليها حكومة مناوئة له ولحلفائه ومعترف بها من قبل الأمم المتحدة.

هل أقامت مصر قاعدة عسكـ.ـرية في جنوب السودان؟

من جانب آخر، نفى قنصل مصر العام في السودان، السفير أحمد عدلي، ما أثير من معلومات عن سعي بلاده لإنشاء قاعدة عسكـ.ـرية في دولة جنوب السودان.

وشدد عدلي، في تصريحات نشرتها الوكالة الرسمية للبلاد، على أن القاهرة لا علاقة لها بالتـ.ـو تـ.ـرات الأمنية داخل دولة إثيوبيا، وعلى حكومة أديس أبابا أن تتحمل مسؤوليتها تجاه قضاياها الداخلية، وألا تُعلق الأز مـ.ـاـت على شماعات خارجية.

وأكد أن مصر تؤيد حق إثيوبيا في التنمية، وفي نفس الوقت تدافع عن حقها في الحياة، مشددا على ضـ.ـرورة التوافق والتقيد بالالتزامات القانونية التي تضمن حقوق الدول الثلاث.

ولفت إلى أن مصر لن تتوانى أبدا عن الوقوف مع السودان، في كل الظروف، وتقدم الدعم الكامل للفترة الانتقالية في السودان.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.