بعد عفو صلاح خاشقجي عن قتـ.ـلـ.ـة والده.. هذا موقف كبار علماء السعودية من العفو بمثل هذه الحالة!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-  متابعة

أعلنت أسرة الكاتب الراحل جمال خاشقجي العفو عن قتـ.ـلـ.ـة والدهم، بعد شهور من صدور قرار بتنفيذ حكم الإعـ.ـدام بحق خمسة منهم.

وبحسب توصيف فقهاء الدين الإسلامي في حادثة مثل خاشقجي، فإن قـتـ.ـلـ.ـه كان “غيـ.ـلـ.ـة”، وهو توصيف لمن يقـ.ـتـ.ـل بعد استدراج وغـ.ـدر، كما حدث مع خاشقجي.

“عربي21” اطلعت على أبحاث وفتاوى هيئة كبار العلماء السعودية، وتبين أنها لا ترى أي صلاحية لعائلة المـ.ـغـ.ـدور بالعفو، وأن الـ.قـ.ـاتـ.ـل “غـ.ـيلـ.ـة” يجب قتـ.ـلـ.ـه حـ.-دّا، وليس قصـ.ـاصا كما قضت السلطات السعودية.

وبحسب المجلد الثالث من أبحاث هيئة كبار العلماء بنسخته الخامسة، التي صدرت عام 2013، عن الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء، فإن كبار علماء السعودية يرون وجوب القـ.ـاتـ.ـل غيـ.ـلة.

وجاء في الكتاب أن مذهب أبي حنيفة يرى أنه في حال عفا الأهل عن الـ.ـقـ.ـاتـ.ـل، فيجوز العفو عنه، إلا أن القول الثاني هو أنه “لا يجوز العفو في قـ.ـتـ.ـل الغـ.ـيـ.ـلة، وإذا عفا الأولياء قتـ.ـلـ.ـه السلطان، وممن قال بهذا: مالك ومن وافقه على ذلك، واختاره شيخ الإسلام ابن تيمية، وقد أخذ سماحة مفتي الديار السعودية رحمه الله بهذا القول”

وبحسب كبار العلماء، فإن مفتي السعودية السابق، محمد بن إبراهيم آل الشيخ، بعث إلى إمارة الرياض، في كانون أول/ ديسمبر 1959، فتوى حول امرأة قتـ.ـلـ.ـت زوجها “غيـ.لـ.ـة”، بأنه يجب قتـ.ـلـ.ـها، دون النظر لإمكانية عفو ذوي زوجها.

وتم تداول فيديو قديم بشكل واسع للإمام والخطيب السابق لمسجد قباء، صالح المغامسي، يؤكد حكم العفو عن القـ.ـتـ.ـل “غيـ.ـلـ.ـة”.

نجل خاشقجي يعلن العفو 

وفي وقت سابق، قال صلاح خاشقجي ابن الصحفي السعودي القـ.ـتيل جمال خاشقجي اليوم، الجمعة 22 من أيار، إنه وإخوته قد عـ.ـفوا عن قـ.ـتلة أبيهم، الذي شوهد آخر مرة وهو يدخل القنصلية السعودية في مدينة اسطنبول عام 2018.

وجاء العفـ.ـو ”في هذه الليلة الفضـ.ـيلة من الشهر الفضـ.ـيل (رمضان)”، بحسب ما نشره صلاح في تغريدة عبر “تويتر”، وأضاف “نسترجع قول اللـ.ـه تعالى (فمن عـ.ـفا وأصـ.ـلح فأجـ.ـره على الـ.ـله)”.

وأعلن صلاح باسم إخوته “العـ.ـفو عن من قتـ.ـل والدنا لوجـ.ـه اللـ.ـه تعالى، وكلنا رجاء واحتـ.ـساب للأجـ.ـر عند اللـ.ـه عز وجل“، وفق ما جاء في التغريدة.

وشوهد الصحفي جمال خاشقجي للمرة الأخيرة عند القنصلية السعودية، في 2 من تشرين الأول 2018، حيث ذهب إلى هناك لتسلّم أوراق لازمة لزواجه، وأشارت تقارير إلى تقطـ.ـيع جـ.ـثته وإخراجها من المبنى، ولم يُعـ.ـثر لها على أثر حتى اللحظة.

وعلّقت خطيبة جمال خاشقجي السابقة خديجة جنكيز، على ما جاء في تغريدة صلاح خاشقجي، أنه لا يـ.ـحق لأحد العفـ.ـو عن قـ.ـتلة خاشقـ.ـجي، وذلك في تغريدة نشرتها عبر حسابها الرسمي في “تويتر”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.