تطورات محور “ريف المهندسين الثاني” غرب حلب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

قالت وسائل إعلام تركية أن الفصـ.ـائل الثورية استعادت نقاطاً كانت قد تقدمت إليها الميليشيات الإيرانية في ريف حلب الغربي بعد اشتـ.ـباكات عنـ.ـيفة تكـ.ـبدت الميلـ.ـيشيات خلالها خسـ.ـائر بشـ.ـرية ومـ.ـادية.

وأفادت “نداء سوريا” بأن الفصـ.ـائل استعـ.ـادت السيـ.ـطرة على عدة نقاط من الميليـ.ـشيات على محور “ريف المهندسين الثاني” غرب حلب، موقـ.ـعةً العديد من القـ.ـتلى والجـ.ـرحى من الأفراد.

وأضاف: أن أغلب القتـ.ـلى من ميلـ.ـيشيا “فوج الطراميح مهام خاصة” وأن من بينهم ضـ.ـابطاً برتبة نقيب.

وأوضح أن الفصـ.ـائل كانت قد تصدت لعدة محاولات تقدم للميلـ.ـيشيات على المحور وتمكنت خلال المـ.ـواجهات من إعطاب دبابة T90.

يشار إلى أن روسيا تقود حمـ.ـلة عسـ.ـكرية عنـ.ـيفة على الشمال السوري منذ أشهر، وقد تمكنت ميليـ.ـشياتها من السـ.ـيطرة على العديد من القرى والبلدات، فيما قـ.ـتل وجـ.ـرح الآ لاف من عنـ.ـاصـ.ـرها ودمـ.ـرت الفصـ.ـائل العشرات من آلياتها.

اقرأ أيضاً: شادي حلوة مراسل سانا أنا في مأزق كبير

على الرغم من إصـ. ـابة مراسل نظـ. ـام الأسـ. ـد “شادي حلوة” إصـ. ـابة بالغة والتي أثلـ. ـجت صدور الأتراك، بعد موجة الغـ. ـضب الذي أثارها بوصـ. ـفه جيـ. ـشهم بـ “الفـ. ـئران”ـ إلا أن ذلك لم يكن كافياً بنظر الشعب التركي.

فقد توّعـ. ـد الأتـ. ـراك حلوة بأن يكون مصـ. ـيره القـ. ـتل على يد الجيش التركي وليست الاصـ. ـابة فقط، وذلك رداً على إهـ. ـانته لعناصر الجيش التركي.

وقد تناقلت عشرات الصحف التركية، اليوم الأربعاء، خبر إصـ. ـابة مراسل وكالة سانا الناطقة باسم نـ. ـظام الأسد “شادي حلوة”، برفقة آخرين من مراسلي النظام، نتيجة استـ. ـهداف الجيـ. ـش الوطني لسـ. ـيارتهم خلال تغطـ. ـيتهم معـ. ـارك ريف حلب الغربي، وذلك موقع “الجسر ترك”.

جاء ذلك بعد أيام قليلة من نشر “حلوة” مقطـ. ـع فيديو مصور، أعرب خلاله عن فرحه بقصـ. ـف قوات الأسد ريف إدلب، مشيراً إلى أنه على بعد كيلو متر واحد من إحدى نقـ. ـاط المراقـ. ـبة التـ. ـركية، وأن الجنـ. ـود الأتراك “يختـ. ـبئون كالفـ. ـئران”.

وأثارت كلمات “حلوة” موجة غضـ. ـب واسعة بين الأتراك عبر مواقع التواصل، وتوعّـ. ـدوا بأن تكون نهايته على أيدي عناصـ. ـر جيـ. ـشهم.

اقرأ أيضاً: الشاب السوري حسين قدور يوجه رسالة للسوريين (فيديو)

وجه الشاب السوري الحر حسين قدور في مدينة سراقب رسائل متعددة قبيل لحظات من محـ.ـاصرة نظـ.ـام الأسد للمدينة.

وقال حسين قدور وهو مقـ.ـاتل في جبـ.ـهة ثـ.ـوار سراقب في فيديو من أمام مسجد سراقب أن الهـ.ـيئة خذلتهم عندما تركتهم وحيدون أمام قـ.ـوات النظام، كما أنها لم تترك سـ.ـلاحاً بيد الناس، وأنه لم يشاهد أحد من عناصر هيـ.ـئة تحرير الشام في المعـ.ـارك.

وتابع قدور أن من يقـ.ـاتل في سراقب هو فصـ.ـيل واحد فقط وهو جبهة ثوار سراقب وقسم من فصـ.ـيل الأنصار.

وأضاف قدور وهو يجهـ.ـش بالبـ.ـكاء أنني على ما يبدو سأصور لأخر مرة من أمام الجامع، مضيفاً وبحسبما رصدت تركيا بالعربي أن العـ.ـناصر الموجودين حالياً تعدادهم 60 شخصاً ، فكيف يمكن لهم اغلاق محاور مدينة سراقب بهذا العدد من كل الجهات لمنع دخول النـ.ـظام اليها.

وأختتم كلماته للسوريين بأن يسـ.ـامحوهم فربما لن يخرجوا من سراقب.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.