تهديد حوثي غير مسبوق للإمارات: انتظرونا … سنضرب هذه الأهداف قريباً…

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

أكد محمد عبد السلام، المتحدث باسم جماعة “أنصار الله”، أن الإمارات تستحق الاستهداف في هذا التوقيت أكثر من أي وقت مضى، مؤكدا أن تنفيذ عمليات ردع في العمق الإماراتي بات لدى الجانب العسكري الذي سيختار المكان والزمان المناسبين.

وقال عبد السلام وفقا لما نقلته قناة “المسيرة”، إن الإمارات “تلعب في هامش من الخداع والتضليل للقوى الوطنية لتكون بعيدة عن الرد والردع في حين أنها مستمرة في العدوان والحصار والتواجد بشكل سلبي في الجنوب والدعوة إلى تمزيق وحدة الوطن”.

وأضاف عبد السلام “الإمارات ما تزال مستمرة في حصار الدريهمي وتمنع عبر مرتزقتها دخول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المحاصرين منذ أكثر من سنة ونصف رغم المناشدات الحقوقية والإنسانية”.

وأكمل عبد السلام “الإمارات لم يكن لها أي مصداقية عقب إعلانها نيتها الانسحاب من اليمن، ومنحها من قبل صنعاء فرصة لإثباتها”.

ونفى عبد السلام وجود تفاهمات مع الإمارات لتحييدها من أية هجمات رادعة، موضحا أنه فقط “تم منحها فرصة عقب إعلانها بدء انسحابها في وسائل الإعلام”.

ودعا عبد السلام إلى “صحوة يمنية لطرد الاحتلال الإماراتي من الجنوب اليمني بعد أن اتضح ما تفعله الإمارات”.

وأتم عبد السلام على أن تكون “صحوة حقيقية لطرد الاحتلال السعودي والإماراتي وأذنابهم من المرتزقة الأجانب”.

من جانبه قال المتحدث باسم الجماعة، العميد يحيى سريع في مؤتمر صحفي مساء اليوم “نعلن ولأول مرة أن لدينا عشرات الأهداف ضمن بنك أهدافنا في الإمارات منها في أبوظبي ودبي وقد تتعرض للاستهداف في لحظة”.

وقد عقد المتحدث باسم القوات المسلحة لجماعة “أنصار الله” الحوثية، العميد يحيى سريع، مؤتمرا صحفيا كشف فيه تفاصيل عملية استهداف منشأتي “أرامكو” في السعودية.

وقال سريع إن عملية استهداف “أرامكو”، جاءت “بعد رصد دقيق من قبلنا”، حيث استخدمت “طائرات مسيرة نفاثة سنكشف عنها للمرة الأولى”.

ولفت سريع إلى أن الطائرات المسيرة الجديدة بحوزتهم “تمتلك رؤوسا انشطارية”.

وأضاف أن “الدمار الذي لحق بالمنشآت المستهدفة أكبر بكثير مما أعلن عنه”، مؤكدا أن الهجمات تمت فيها “الموازنة بين الطائرات النفاثة والعادية واستخدام طائرات تمويه”.

وشكر المتحدث باسم القوات المسلحة أنقرة وطهران “لموقفهما بعد الهجوم على أرامكو”.

ووجه سريع تهديدات مباشرة للإمارات مؤكدا أنه “لدينا عشرات الأهداف في أبو ظبي ودبي… ونقول للنظام الإماراتي إن عملية واحدة فقط ستكلفكم كثيرا”.

وكانت وزارة الدفاع السعودية أكدت في وقت سابق من اليوم أن الهجوم الذي تبنته جماعة “أنصار الله” الحوثية على شركة “أرامكو” في السعودية، لم يكن من اليمن كما حاولت إيران جاهدة لإظهار ذلك.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.