صاروخ مضاد للطيران يصيب مقاتلة حربية روسية بإدلب.. وموسكو تعترف

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

أكدت وكالة “سبوتنيك” الروسية تعـ.ـرض إحدى الطائرات في ريف حماة للاسـ.ـتهداف بصـ.ـاروخ مضـ.ـاد للطيران محمول على الكتف متهـ.ـمة تركيا بتزويد الفصائل الثورية به.

وقالت الوكالة: “إن الدعم التركي للمجـ.ـموعات المسـ.ـلحة بدأ يأخذ منحى جديداً في الآونة الأخيرة ويتسم بالتسـ.ـليح النوعي، مثل صـ.ـواريخ التاو والكورنيت، بالإضافة إلى مضاـ.ـدات الطائرات المحمولة على الكتف”.

وأضافت “سبوتنيك”: أنه “منذ أيام استهـ.ـدفت هيئة تحرير الشام طائرة سـ.ـوخوي حربية فوق أجواء ريف حماة، ولكن بسبب براعة الطيار ومهارته تمكن من تفادي الصاروخ دون إلحاق أيّ ضرر به أو بالطائرة والهبوط بسلام”.

واتهمت الوكالة أيضاً اﻷتراك بالوقوف وراء الطائرات المـ.ـسيرة التي تستـ.ـهدف قاعدة حميميم وبدعم الفصائل الثورية بالآليات والمصفحات التركية وإدخالها عبر الحدود.

وكانت هيئة تحرير الشام قد أعلنت منذ أيام استـ.ـهداف طائرة حربية تابعة للنظام السوري من طراز سوخوي في ريف حماة بصـ.ـاروخ مضـ.ـاد للطائرات دون ذكر تفاصيل، وقد تعرضت الطائرة للإصـ.ـابة حينها لكنها تمكنت من العودة للقاعدة دون أن تسـ.ـقط.

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، الخميس، أنه “ليس ممكناً” القول إنه تم التوصل إلى وقف لإطـ.ـلاق الـ.ـنار في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا مناقضاً بذلك إعلان الجيش الروسي في هذا الاتجاه.

وقال تشاوش أوغلو “ليس ممكناً القول إنه تم التوصل إلى وقف كامل لإطـ.ـلاق النـ.ـار” في إدلب.

وأضاف في مؤتمر صحافي مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان: “نسعى جاهدين مع روسيا لوقف هذه الهـ.ـجمات”.

وأعلن الجيش الروسي، مساء الأربعاء، التوصل إلى وقف لإطـ.ـلاق الـ.ـنار بوساطة تركيا وروسيا، في إدلب التي شهدت تصعيداً في الأسابيع الماضية بين قوات النظام السوري والفصائل المنتشرة في المنطقة، وعلى رأسها هيئة تحرير الشام.

المصدر: وكالات ومواقع إلكترونية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.