بعد قاعدة حميميم الروسية.. لأول مرة الطائرات المسيرة تهاجم مطار حماة العسكري- شاهد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

تصدت المضادات الأرضية التابعة لدفاع الجوي في النظام السوري في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، لطائرات مسيرة في أجواء مطار حماة العسكري، وتمكنت من إسقاط إحداها.

وقالت “سبوتنيك” في حماة: إن “مضادات الدفاع الجوي السوري في حماة تصدت لطائرات مسيرة قادمة من مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية المسلحة في ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي، وأجبرتها على الانسحاب باتجاه المحاور التي أتت منها.”

ونقلت الشبكة عن مصدر عسكري تأكيده أن الدفاعات الجوية تمكنت من إسقاط طائرة مسيرة محملة بالقنابل بمحيط المطار.

كما نقلت عن مصدر في المحطة أنه سمع صوت طائرة من دون طيار (درون) فوق المحطة تبعها سقوط قنابل داخل حرمها، ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة بالمحطة وخروج المجموعة الثانية فيها عن الخدمة.

قالت وزارة الدفاع الروسية إن الدفاعات الجوية لقاعدة حميميم أسقطت اليوم الإثنين ستة قذائف اتهمت مسلحي جبهة النصرة بإطلاقها باتجاه القاعدة انطلاقا من محافظة إدلب.

وأكدت الوزارة في بيان لها أن الدفاعات الجوية أسقطت كذلك طائرتين من دون طيار كانتا متجهتين نحو حميميم.

وأضاف البيان أن سلاح الطيران الروسي دمر بعد الهجوم مواقع إطلاق القذائف في محافظة إدلب، وأن الهجوم لم يسفر عن أية أضرار مادية أو بشرية.

وقد أعربت في وقت لاحق رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو عن قلق بلادها من عملية استهداف قاعدتها الجوية في حميميم السورية.

وقالت ماتفيينكو في تصريح صحفي أدلت به عقب لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة الماضية بإسطنبول “أعرب الرئيس التركي عن قلقه من عدم ضمان نظام وقف الأعمال القتالية في إدلب، ومن جانبي أكدت قلقنا بسبب عمليات القصف المستمرة لقاعدة حميميم الروسية، والمواقع الروسية الأخرى من طرف إدلب، وهذا الأمر لا يمكن ألا يقلقنا”.

المصدر: سبوتنيك ووكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.