تركيا على موعد مع مفاجأة الثلاثاء القادم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة
تركيا على موعد مع مفاجأة الثلاثاء القادم

سلطت وسائل الإعلام التركية, اليوم الأحد, الضوء على تصريحات لافتة لوزير الصحة التركي “فخر الدين كوجا”, تحدث فيها عن مفاجئة يوم الثلاثاء القادم.

وبحسبوسائل إعلام تركية فقد كشف وزير الصحة التركي عن مفاجئة بخصوص علاج فيروس كورونا الجديد, واللقاح الذي تتحضر تركيا لطرحه, كعلاج لفيروس كورونا محلي الصنع.

حيث أشار إلى مفاجئة سيتم الإعلان عنها يوم الثلاثاء القادم فيما يخص لقاح فيروس كورونا, مؤكداً في الوقت ذاته أنه سيتم الانتهاء من انتاج 1000 جرعة من اللقاح وسيتم تطبيقه على البشر.

كما ونوه إلى أن طريقة تعامل تركيا مع فيروس كورونا والمصابين به تختلف كلياً عن ما هو معروف في الدول الأوروبية.

حيث أن تعتمد على عزل المصابين بفيروس كورونا وجميع الأشخاص الذين احتكوا بهم منذ اصابتهم بالفيروس, على خلاف الدول الأوروبية التي لا تطبق قانون العزل لضمان عدم انتشار الفيروس.

و أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة -أمس السبت- شروع بلاده في إجراء التجارب البشرية على لقاح محلي مضاد لفيروس كورونا المستجد.

وبعد جولة أجراها في مختبر لقاح كورونا بولاية تكير داغ شمال غربي البلاد، أكد قوجة نجاح 3 لقاحات محلية -من أصل 13- في الاختبارات التي أجريت على الحيوانات خلال الفترة الماضية.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أول شخص يزفّ وزير الصحة له بشرى انتقال اللقاح المحلي إلى مرحلة التجارب البشرية، في اتصال هاتفي بينهما.

من جانبه، هنأ الرئيس التركي طاقم الأطباء والخبراء المشرفين على تطوير اللقاح، وأعرب عن تمنيه الانتقال إلى مرحلة الإنتاج الفعلي للقاح في القريب العاجل من أجل تقديمه للمصابين.

جني الثمار
وكان وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك، قد صرّح بأن بلاده أحرزت تقدما في دراسات تطوير لقاح لفيروس كورونا، وانتهت من تجارب لقاحين على الحيوانات.

وجاء ذلك في تصريح الوزير لوكالة الأناضول في 27 سبتمبر/أيلول الماضي، سرد فيه معلومات حول تقدّم الدراسات التركية لإيجاد لقاح للفيروس.

وأفاد ورانك أن “تركيا بدأت جني ثمار دراسات إيجاد لقاح كورونا، وانتهت مرحلة التجارب على الحيوانات للقاحين”.

وأضاف “قدمنا ​​طلبا لوزارة الصحة التركية، وبعد التقييم اللازم واعتماد المنشآت ذات الصلة بالإنتاج التجريبي لهذه اللقاحات، نريد بدء التجارب على الإنسان”.

وتابع “بدأنا العمل على إيجاد لقاح قبل أن يدخل الفيروس إلى تركيا، وكانت أول مرحلة هي تأسيس منصة بقيادة مؤسسة الأبحاث العلمية والتكنولوجية التركية (توبيتاك)”.

دراسات
وأوضح الوزير أنه “في ظل هذه المنصة، استمرت دراسات تطوير اللقاحات والأدوية بشكل مكثف، وبدأنا في جني ثمار دراساتنا، إذ تمكن علماؤنا من إنتاج دواء “فافيبيرافير” (Favipiravir) المضاد للفيروسات الذي تنتجه حاليا شركة أدوية تركية”.

وختم بالقول إن “الدراسات مستمرة بشكل مكثف للغاية، آمل أن نحصل على نتائج مهمة فيما يتعلق بكل من اللقاح والدواء في الفترة القادمة”.

وفي 12 يونيو/حزيران الماضي، قال وارناك إن العلماء الأتراك تمكنوا من إنتاج نسخة محلية من دواء “فافيبيرافير” المستخدم بفعالية في علاج المصابين بفيروس كورونا.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.