تطورات خطيرة.. الكشف عن معلومات جديدة بشأن صحة ترامب داخل المستشفى والأمور تتجه بشكل سلبي جداً

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة
تطورات خطيرة.. الكشف عن صحة ترامب داخل المستشفى والأمور تتجه بشكل سلبي جداً

أعلن مسؤولون في حملة دونالد ترامب الانتخابية، أن وضع الرئيس الأمريكي خطير ويعاني من صعوبة في التنفس.

جاء ذلك وفق ما تداولته وسائل إعلام أمريكية، على رأسها “سي إن إن” اليوم السبت.

ونقل الإعلام الأمريكي عن أحد مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصفه حالة الرئيس بأنه: “متعب للغاية ومرهق ويعاني من صعوبة في التنفس”.

وذكرت “سي إن إن” أن: “هناك ما يدعو للقلق بشأن صحة الرئيس”، مضيفتاً أن “الأمر جديّ”.

وقالت القناة إنه: “من النادر للغاية مكوث رئيس أمريكي في المستشفى بالنظر إلى توفر مرافق وإمكانيات طبية واسعة في البيت الأبيض”، تعليقا منها على نقل الرئيس الأميركي إلى مشفى “ووالتر ريد” العسكري عقب إصابته بفيروس كورونا أمس الجمعة.

ووصف المستشار رئيسه ترامب بأنه “متعب للغاية ومرهق ويعاني من صعوبة في التنفس”.

وذكرت نفس المصادر، إن مسؤولي البيت الأبيض لديهم مخاوف جدية بشأن صحة ترامب.

قالت طبيبة أميركية، اليوم الجمعة، إن وضع الرئيس الأميركي دونالد ترامب إثر إصابته بفيروس كورونا، “مقلق للغاية” بسبب سنّه ووزنه، معتبرة أنه من فئة المصابين “العالية المخاطر”.

وأوضحت الطبيبة آني ريميون، أن الرئيس ترامب “يقع ضمن فئة عالية المخاطر من المصابين بفيروس كورونا، وقالت إنه كبير في السن ويعاني من زيادة في الوزن إلى حد ما، ولا نعلم إن كانت لديه أي حالة (صحية) أخرى سابقة أم لا.

وتابعت: “الأهم أن ترامب من ضمن الفئة العمرية التي لديها خطر الإصابة الشديدة بفيروس “كوفيد-19″، لذلك فإنالأمر مقلق للغاية”.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، صباح الجمعة، إصابته وزوجته ميلانيا ترامب بفيروس كورونا.

كما شددت مصادر إعلامية، نقلاً عن مصدر آخر مطلع على الوضع، على أن “المسؤولين في ​البيت الأبيض​ يشعرون بالقلق البالغ إزاء صحة ترامب”، في وقت أكد مسؤول بارز في إدارة ترامب أن “الرئيس على ما يرام الآن لكننا نخشى من أن الأمور قد تتغير على وجه السرعة”.

ونوهت شبكة سي إن إن بأن “حالة ترامب أخطر من حالة زوجته ميلانيا التي أصيبت بالوباء أيضا، لكنه لم يسلم حتى الآن السلطة إلى نائبه ​مايك بينس​”.

وذلك عبر حسابه الشخصي على موقع “تويتر”، معلنا “أن التحاليل أثبتت إصابته هو والسيدة الأولى ميلانيا ترامب بفيروس كورونا المستجد”. وأضاف: “بدأت أنا وميلانيا الحجر الصحي وسنتجاوز كورونا”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.