صورة مرعبة لمجارٍ تنفسية تعجّ بكورونا.. لن تصدق عينيك!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة فريق التحرير
صورة مرعبة لمجارٍ تنفسية تعجّ بكورونا.. لن تصدق عينيك!

في صور جديدة، التقطت عن قرب لخلايا داخل مجار تنفسية مصابة بفيروس كورونا المستجد، ظهر منظر مخيف أوضح كيفية تغلغل كوفيد 19 في المكان.

وكشفت الصور وجود عدد هائل من جزيئات الوباء التي تتكاثر أثناء الإصابة، إذ يمكن للخلايا المصابة استنساخ الآلاف من هذه الجزيئات.

مجهر إلكتروني متطور
بدورها، تمكنت الأستاذة المساعدة في كلية الطب بجامعة نورث كارولاينا كاميلي إيري، من التقاط الصور باستخدام مجهر إلكتروني متطور.

فيما عمد باحثون للحصول على الصور، التي نشرت، الأربعاء، في مجلة “نيو إنغلاند مديسين” الطبية، إلى حقن فيروس كورونا في خلايا مجارٍ تنفسية بشرية في المختبر، ثم قاموا بفحصها بعد 4 أيام.

وتبدو جزيئات الفيروس في الصور كالكرات الصغيرة المحاطة بأشواك تشبه التاج، وهو ما أعطى الفيروس تسميته المعروفة بـ”الفيروس التاجي”.

كما يستخدم الفيروس تلك الأشواك لغزو الخلايا البشرية، وتُظهر الصورة أيضا كثافة عالية من جزيئات الفيروس داخل المجاري التنفسية البشرية.

في السياق، أوضحت الدكتورة كاميلي أن تحليل تركيز الفيروس في العينة يشير إلى إنتاج عدد كبير من الفيروسات وإطلاقها في كل خلية من خلايا المجاري التنفسية.

مخالب كالمسامير
وفي يونيو الماضي، اكتشف باحثون من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، أن الخلية البشرية بعد إصابتها بفيروس كورونا تفرز ما يشبه المخالب متعددة الأطراف تشبه المسامير، وهي تحتوي على جزيئات من الفيروس، لتساعده على التفشي في مختلف أجزاء الجسم.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد قد أودى حتى اليوم، بحياة أكثر من 863 ألف شخص على الأقل منذ أن ظهر في الصين في ديسمبر الماضي، وتم تسجيل أكثر من 26 مليون حالة إصابة مؤكدة.

اقرأ أيضا: فيسبوك ستمنح شريحة من مستخدميها مبالغ مالية أسبوعية مقابل اتخاذ خطوة مؤقتة.. إليكم الطريقة

تعمل شركة فيسبوك، بالفترة الحالية، على دراسة تأثير الشبكات الاجتماعية على الديمقراطية، لتبدأ بالإعلان عن نيتها دفع مبالغ مالية لمستخدمي تطبيقاتها مقابل إلغائهم تنشيط حساباتهم قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020.

فيسبوك ستمنح مبالغ مالية لشريحة من مستخدميها
ونقلت منصة “ذا فيرج” الأمريكية تغريدة لمراسلة صحيفة “واشنطن بوست”، إليزابيث دوسكين، نشرتها على حسابها الرسمي في “تويتر” وجاء فيها لقطة شاشة لإشعار من الشركة تسألها فيها عن التكلفة المتوقعة مقابل إغلاق حساباتها على كل من انستغرام وفيس بوك، المملوكتين للشركة ذاتها.

وتُظهر لقطات الشاشة التي نشرتها صحيفة “واشنطن بوست” نقلًا عن دوسكين، نافذة منبثقة على إنستغرام تطلب من المستخدمة تحديد مقدار الأموال التي ترغب في تلقيها من أجل إلغاء تنشيط حساباتها.

وتمنح الشركة خيارات بقيمة 10 دولارات و15 دولارًا و20 دولارًا في الأسبوع، حيث سيُطلب من بعض المستخدمين إلغاء التنشيط لمدة أسبوع واحد بينما قد يُطلب من الآخرين مغادرة النظام الأساسي لمدة تصل إلى ستة أسابيع إجمالا، بدءا من أواخر سبتمبر/أيلول الجاري.

فيسبوك تجري دراسات بالتعاون مع باحثين خارجيين
فيما سبق التغريدة بنحو أسبوع إعلان الشركة عن دخولها بشراكة مع باحثين خارجيين بهدف دراسة تأثير تطبيقات التواصل الاجتماعي على المجتمع الأمريكي خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتتوقع الشركة أنَّ يشارك ما بين 200 إلى 400 ألف مستخدم في المشروع البحثي، بغية التمكن من معرفة كيفية تفاعل هذه الشريحة مع منتجات الشركة.

وبتدوينة للشركة، جاء فيها:” للاستمرار في تضخيم كل ما هو جيد للديمقراطية على وسائل التواصل الاجتماعي، والتخفيف مما هو ليس كذلك، نحتاج إلى المزيد من البحث الموضوعي والنزيه والقائم على التجربة. ولهذا السبب نعلن اليوم عن شراكة بحثية جديدة لفهم تأثير فيسبوك وإنستغرام بشكل أفضل على المواقف والسلوكيات السياسية الرئيسية خلال انتخابات الولايات المتحدة الرئاسية 2020″.

وأوضحت المتحدثة باسم الشركة، ليز بورجوس، في تغريدة نشرت على حسابها في “تويتر”، أمس الخميس، بالقول: “أي شخص يختار الاشتراك، سواء أكمل استطلاعات الرأي أو ألغى تنشيط حساب فيسبوك أو إنستغرام لفترة من الوقت، سيتم تعويضه. وهذا هو المعيار إلى حد ما لهذا النوع من البحث الأكاديمي”.

وأكدت المتحدثة بأنَّ الشركة ستدفع للمستخدمين الذين أكملوا الاستطلاعات أو ألغوا تنشيط حساباتهم مبالغ ماليًا مقابل مشاركتهم في بحثها المخصص للانتخابات الأمريكية وتأثير مواقع التواصل الاجتماعي على الديمقراطية، فيما أنَّه من غير المتوقع أنَّ تنشر الشركة نتائج أبحاثها قبل منتصف العام المقبل على الأقل.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.