في الداخل والخارج.. تحـ.ـذيرات من كـ.ـارثة قادمة على السوريين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة فريق التحرير
وقعت وكالات دولية إنسانية اليوم، قبيل انطلاق المؤتمر السنوي المنعقد في بروكسل حول سوريا، نداء يحـ.ـذر من أن السوريين يواجهون الآن مستويات غير مسبوقة من الجـ.ـوع مما يترك الملايين من الأشخاص معرضيـ.ـن بشدة لتفـ.ـشي وبـ.ـاء كورونا.

وجاء في النداء الموجه للمؤتمر الذي يستضيفه اﻻتحاد اﻷوروبي، أن القيود التي فرـضـ.ـتها مواجهة “كوفيد-19″، وانهيار الليرة السورية، وتشريد الملايين، أسفرت عن عدد غير مسبوق من العائلات في سوريا التي لم تعد قادرة على تأمين قوت يومها أو كسب ما يكفي من المال لتغطية الاحتياجات الأساسية.

وأكد النداء أن 9.3 مليون سوري ينامون وهم يعـ.ـانون من الجوع، الذي يهدد أكثر من 2 مليون آخرين، في ارتفاع إجمالي بنسبة 42 في المائة في عدد السوريين الذين يواجهون انـ.ـعـ.ـدام الأمـ.ـن الغذائي منذ العام الماضي.

وحـ.ـذرت الوكالات من أن العديد من السوريين، بما في ذلك أولئك الذين يعيشون كلاجئين في المنطقة، سيكونون على حافة المجاعة، ما لم تتم زيادة التمـ.ـويل والمساعدات اﻹنسانية المطلوبة الآن أكثر من أي وقت مضى.

وفي إشارة إلى الوضع المـ.ـتدهور شمال غرب البلاد، أكدت الوكالات أن وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار بوساطة تركية روسية يواجه مصـ.ـيرا قاتما، حيث تم الإبلاغ عن استئـ.ـناف القـ.ـتال والقصـ.ـف الجوي منذ أيار/مايو، وأن أكثر من 4 ملايين شخص في إدلب وشمال حلب، نزح العديد منهم عدة مرات، يواجـ.ـهون كـ.ـارثة محتملة بما في ذلك خطر تفـ.ـشي مرض “كوفيد-19”.

وأشار النداء إلى أن الكثير منهم يعيـ.ـشون في مخيمات مؤقتـ.ـة أو ينامون في العراء، في ظـ.ـل شح المياه، وتهـ.ـالك البنى التحـ.ـتية الصحية والمدنية. فيما أجبرت موجة جديدة من العـ.ـنف في جنوب إدلب مئات العائلات على حـ.ـزم أمتعتهم القليلة ومغادرة منازلهم وخيامـ.ـهم مرة أخرى، خلال اﻷسابيع اﻷخيرة.

أما في الشمال الشرقي، أشار النداء إلى تأكيد الحالات الأولى لتفـ.ـشي الوباء منذ أكثر من شهر، في ظـ.ـل مخاوف متزايدة من عدم اﻻستعداد لمواجـ.ـهته، إذ لا تزال المنطقة تعاني من الافتقار ﻷدوات الكشف عن “كوفيد-19″، في ظـ.ـل نقـ.ـص مزمن في المرافق الصحية، وتعطل محطة ضخ المياه الرئيسية التي تخدم 460 ألف شخص؛ مما يصعب اتخاذ التدابير لمنع تفشي الوباء في العديد من المخيمات المكتظة كما هو الحال شمال غرب البلاد.

وأضاف النداء، أن السوريين في مناطق سيطرة النـ.ـظام وفي البلدان المجاورة التي تستضيت.ـف اللاجئـ.ـين، يواجهون تهـ.ـديد “كوفيد-19″، إضافة إلى عـ.ـدم القدرة على العـ.ـمل في ظـ.ـل التدهـ.ـور الاقتصادي المتصاعد في المنطقة، مما يجعل وضعهم أكثر صعـ.ـوبة من أي وقت مضى.

ودعت الوكالات الدولية قادة العالم إلى زيادة الدعم المالي للسوريين عما كان عليه في السنوات السابقة؛ ليـ.ـتمكنوا من الحصول على فرصة ليس فقط للبقاء على قيـ.ـد الحـ.ـياة، ولكن لإعادة بناء حيـ.ـاتهم بأمان وكرامة. كما دعـ.ـت مجـ.ـلس الأمـ.ـن إلى تجديد قرار إيصال المساعدات عبر الحدود لشمال غرب البلاد لمدة 12 شهرا، وإعادة تفويض الوصول إلى الشمال الشرقي.

ووقع على النداء عدد من المنظمات والوكالات اﻹنسانية الدولية بينها المجلـ.ـس النرويجي للاجئين، منظمة أوكسفام، كير الدولية، لجنة اﻻنقاذ الدولية.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.