دراسة جديدة.. هذه الفئة من البشر أكثر جذبًا لفيروس ’’كورونا’’

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-سيف الحلبي
أجريت دراسة حديثة في الولايات المتحدة أكدت أن الأطفال وصغار القامة الأكثر جذباً لفيروس كورونا.

وفقا لما ترجمه موقع تركيا عاجل, بحسب احدى الدراسات العلمية التي اجريت حديثا ، فقد تم التوصل الى نتيجة مفادها ان المسافة الاجتماعية والتي تقدر ما بين متر ونصف المتر ، والمترين هي مسافة غير كافية للوقاية من انتقال فيروس كورونا عبر الهواء .

فبحسب دراسة قام بها البروفيسور ” ديميتريس دريكاكيس’’ وفريقه المختص فان وجود الاطفال وقصار القامة في جهة انتقال الرذاذ الذي يحمل الفيروس سييجعلهم اكثر عرضة للخطر .

حيث قام العلماء في معهد الفيزياء الامريكي بالاستفادة من برنامج المحاكاة الذي طبق على الكومبيوتر في اطار دراستهم التي نشرت في مجلة ” فيزياء السوائل ” .

وبناء على الدراسة ، فانه في حال وجود رياح سرعتها ٥ كم في الساعة الواحد فان رذاذ البصاق سينتقل في هذه الرياح مسافة ٥ امتار في كل خمس ثواني .

واكد الدكتور ” ديمتريس دريكاكيس” ان وجود الاطفال وقصار القامة في نفس اتجاه الهواء المنتقل سيجعلهم اكثر عرضة للاصابة بالفيروس .
كما اضاف ان المسافة الاجتماعية المقدرة بمترين لن تكون كافية للوقاية من الفيروس .

اقرأ أيضًا:تهـ.ـديد روسي خطـ.ـير باجتيـ.ـاح إدلب

سوشال-سيف الحلبي
أكد السفير الروسي لدى نظـ.ـام اﻷسد “ألكسندر يفيموف” على مواصلة الحـ.ـرب في إدلب دون تردد تحت شعار محـ.ـاربة اﻹرهـ.ـاب، معتبِراً أن اتفاق موسكو لا يعني إلغاء الحـ.ـرب على “اﻹرهـ.ـابيين”.

وقال “يفيموف” في لقاء مع صـ.ـحيفة “الوطن” التابعة لنـ.ـظام اﻷسد: إن بلاده تنطـ.ـلق من أن “اتفـ.ـاقات وقـ.ـف إطـ.ـلاق الـ.ـنـ.ـار في إدلب أياً كانت، لا تلغي ضرورة الاستمرار في محاربة الإرهاب بلا هوادة”.

وأكد الدبلوماسي الروسي على ما أسماه “إعادة الأراضي لسـ.ـيادة السـ.ـلطات السورية الشـ.ـرعية في أسرع وقت” نافـ.ـياً أن تكون إدلب “الملجأ الأخير للمـ.ـعارضة المعتدلة” بل هي “معـ.ـقل الإرهـ.ـابيين والمجـ.ـرمين الذين لا يجوز التسـ.ـامح بوجودهم إلى الأبد”.

وحول التقارير التي تشير إلى التململ الروسي من نظـ.ـام اﻷسد اعتبر “يفيموف” أن العـ.ـلاقات مع “سوريا” أقوى اليوم مما كانت في أي وقت مضى، وأن تلك العلاقات “تتميز بالطابع الصديق والإستراتيجي”.

ووصف “يفيموف” تلك التقارير بالإشاعات مضيفاً أنه “ليس لها أي أساس” وأن “الذين يُصِـ.ـرّون على قراءة التعاون بين موسكو ودمشق بطريقة الكذب وتزوير الحقائق يقومون بعملية تخـ.ـريب إعلامي فقط لا غير”.

ومضى بالقول: إن “اللاعبين المعادين لسوريا وروسيا بعدما فشـ.ـلوا في تحقيق أهدافهم المدمرة بطريقة عسـ.ـكرية، يحاولون ممارسة الضغط السـ.ـياسي على دمشق وخنقـ.ـها بالعقـ.ـوبات الاقتـ.ـصادية غير المسبوقة”.

وكانت وزارة الدفـ.ـاع الروسية قد اتهمت في بيان اﻷسبوع الماضي الفصائل الثورية في إدلب بانتـ.ـهاك وقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار، وذلك بالتزامن مع قصـ.ـف مستمر من قِبل الميليشـ.ـيات الروسية ومحاولات تسلُّل واقتـ.ـحام تتركز على “جبل الزاوية” جنوب “إدلب” بشكل أساسي.

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.