5 أسباب تقف وراء رائحة الجسم الكريهة.. تعرف عليها

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

يتعرض جسم الإنسان لمواقف وظروف خاصة في الحياة اليومية تجعله عرضة لإصدار الروائح الكريهة، والتي يحاول معظم الناس تفاديها باستخدام مزيل العرق والمستحضرات الخاصة.

لكن الكثير من الأشخاص قد يجهلون الأسباب التي تزيد من انبعاث هذه الروائح، والتي تكون مرتبطة في الكثير من الأحيان بعاداتهم اليومية ونمط حياتهم.

ومن الأسباب التي قد تؤدي لانبعاث روائح كريهة من الجسم:

التوتر

العرق لا رائحة له بالعادة، ولكن بكتيريا الجلد هي التي تمنحه الرائحة الكريهة عند الاختلاط بها. ويحتوي العرق الناتج عن التوتر والقلق بشكل خاص، على الكثير من المواد التي تتغذى عليها البكتيريا العالقة في الجلد، مما يجعل رائحة عرق التوتر كريهة بشكل خاص.

متلازمة رائحة السمك

بالرغم من أن متلازمة رائحة السمك ليست شائعة، فإنها حقيقية، وتتسبب بظهور رائحة تشبه السمك من الشخص المصاب.

ويكمن السبب وراء ذلك في عجز الجسم عن تفكيك مادة كيميائية معينة تتواجد في الأطعمة البحرية.

الحمية الغذائية

من الممكن للحميات قليلة الكربوهيدرات أن تتسبب في ظهور رائحة فم كريهة، ففي حال تناول الشخص كميات قليلة من الكربوهيدرات، فمن المحتمل أن يلجأ الجسم لتحويل الدهون إلى طاقة بدلا من الكربوهيدرات، مما يتسبب في توليد الكيتونات.

وقد تتسبب هذه الكيتونات في جعل رائحة فمك أقرب لرائحة الفواكه أو لرائحة مزيل طلاء الأظافر، وفق ما ذكر موقع “ويب طب”.

أنواع من الفاكهة

يتسبب تناول التفاح غالبا بالغازات أكثر من أي نوع آخر من الفواكه، إذ قد يواجه الجسم صعوبة عند محاولة هضم وامتصاص بعض أنواع الكربوهيدرات الموجودة في أطعمة معينة، بما في ذلك التفاح والزبيب والبرقوق.

وهذا النوع من الكربوهيدرات يتسبب في إنتاج الغازات وغالبا سوف يجعلك أكثر قابلية للتعرض للنفخة.

شرب الكحول

من الممكن للإفراط في شرب الكحول أن يتسبب بظهور رائحة كريهة للجلد، إذ يعمل الكبد على تحويل معظم الكحول التي تدخل الجسم إلى حمض معين يخرج مع العرق، ويتسبب في انبعاث رائحة سيئة للجلد وللنفس.

المصدر: سكاي نيوز عربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.