دراسة طبية: مرض يهدد 25% من سكان الإمارات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

أظهرت دراسة طبية حديثة أن 25% من سكان الإمارات يعانون من مرض خشونة الركبة، فيما يعاني 0.9% من التهاب المفاصل الروماتويدي.

ووفقا لصحيفة “البيان”، تم اعتماد الدراسة التي عرضت في مؤتمر جراحة العظام الذي انطلق مؤخراً في دبي، على عدد من المترددين إلى عيادات العظام والمفاصل في مستشفيات الدولة.

وناشدت الدراسة بتخفيف تناول الطعام كلما تقدم العمر لتفادي كثير من الأمراض، وتحديدا أمراض المفاصل وخشونة الركبة.

وقال الدكتور إيهاب شحاتة، أخصائي تقويم العظام في المستشفى الدولي الحديث بدبي، إن خشونة الركبة هي الأكثر انتشارا ضمن أنواع أمراض التهاب المفاصل وخاصة لمن تزيد أعمارهم عن 50 عاما.

وأكد شحاتة، أن أفضل ما يمكن اتباعه لتفادي أمراض المفاصل، كلما تقدم السن عشر سنوات، يجب تخفيف كمية الطعام المتناول بنسبة 10%.

وكان قد أفاد مدير معهد ماكس بلانك للمواد الغروية والأسطح الفاصلة في ألمانيا، الدكتور بيتر سيبرجر، بأن نحو 50 مليون شخص حول العالم متوقع موتهم بسبب الأمراض المعدية بحلول سنة 2050، مطالباً الحكومات بإعادة النظر في أنظمتها الصحية الحالية، واتخاذ إجراءات وقرارات لحماية الإنسان من أمراض المستقبل.

وأوضح بيتر خلال جلسة بعنوان «أمراض المستقبل.. هل نحن مستعدون لها؟» أن مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية أحد أبرز المخاطر التي تواجه الإنسان، التي ترفع نسبة الوفاة من الأمراض المعدية إلى 50%، فيما تشجع اللقاحات الجسم على استقبال العدوى والتصدي لها.

ولفت إلى أن على الدول الإنفاق على ابتكار وتطوير لقاحات للأمراض المختلفة، لتفادي موت مزيد من البشر بسبب أمراض بسيطة.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.