حادثة تهز مناطق النظام.. استغل غياب زوجته وفعل فعلته مع الطفلة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة

حادثة تهز مناطق النظام.. استغل غياب زوجته وفعل فعلته مع الطفلة

تجدر الإشارة إلى أن مناطق سيطرة الأسد تعاني انحـ.ـدارًا أخـ.ـلاقيًا نتيجة اخـ.ـتلاطها بالميليـ.شيات الإيرانية والروسية التي باتت تنشر العـ.ـادات الفاسـ.ـدة التي لم تكن موجـ.ـودة عند السـ.ـوريين قبل سنوات الحـ.ـرب.

ذكرت صـ.ـفحات موالية أن رجلًا استغـ.ـل غياب زوجته خارج المنزل ليفتـ.ـرس ابنتها -من غير رجل- جنـ.ـسيًا عدة مـ.ـرات في العاصمة السورية دمشق.

ووفقًا لصفحة “صـ.ـاحبة الجلالة” على الـ “فيس بوك”، فقد اسـ.تغل رجل من منـ.طقة جـ.ـرمانا في دمشق غياب زوجته لعـ.ـدة أيام في المستشـ.ـفى ليراود ابنتها البالغة من العمر 14 عامًا عن نفسها ويغـ.ـتصبها.

وأضافت أن الأم ذهبت إلى المشـ.ـفى لمعـ.الجة ابنها من زوجها، وتركـ.ـت ابنتها وشـ.ـقيقها البالغ من العمر 10 سنوات في المنـ.ـزل برفقـ.ـة زوجها.

وأضافت المصـ.ـادر أن الأب كان مدمـ.ـن على مشـ.ـاهدة الأفـ.ـلام الإبـ.ـاحية وكان يطلـ.ـب من زوجته مشـ.ـاهدتها مرارًا لكنها كانت ترفض ذلك.

وأوضحت أن الزوج استـ.ـغل غـ.ـياب الأم ودعـ.ا الفتاة لمشاهدة الأفـ.ـلام لكنها رفـ.ـضت، فحاول التحـ.ـرش بها عدة مرات، ولما تأكد من نوم شقيـ.ـقها الصغير تسلل إلى غرفة نومها واغتـ.ـصبها، وهـ.ـددها بأنه سيقول بأنها هي من راودته عن نفسه في حال أخـ.ـبرت أمها بالأمر.

وأشارت المصادر إلى أن الرجل كرر فعلته عدة مرات خلال غياب الأم، ما دفع الفتاة للاتصال بأمها وإخبارها بالمـ.ـجيء فورًا إلى البيت وإطـ.ـلاعها على القصة.

وشهدت العاصمة دمشق خلال الأشهر الماضية انتشارًا كبيرًا لعمليات الاغتـ.ـصاب والانحـ.ـلال الأخـ.ـلاقي، فقد سبق وأن قام شاب من منطقة “دف الشوك” في العاصمة باسـ.ـتدراج فتاة إلى غرفته، بعد أن كانت في حفلة عيد ميلاد مع أخـ.ـته، وأقفل الباب دون أن تشـ.ـعر، ثم قدم لها كـ.ـأسًا من العصير ووضع ضـ.ـمنه حبـ.ـوبًا منـ.ـومة وقام باغتـ.ـصابها ثم هـ.ـرب من المنزل.

تجدر الإشارة إلى أن مناطق سيطرة الأسد تعاني انحـ.ـدارًا أخـ.ـلاقيًا نتيجة اخـ.ـتلاطها بالميليـ.شيات الإيرانية والروسية التي باتت تنشر العـ.ـادات الفاسـ.ـدة التي لم تكن موجـ.ـودة عند السـ.ـوريين قبل سنوات الحـ.ـرب.

اقرأ أيضا: أول تعليق روسي بشأن إزالة بشار وخطة الـ 1400 ضابط

يذكر أن “سليمان” أرجع سبب طرحه لهذه الفكرة إلى مضي ست سنوات على بيان “جنيف” دون تحقيق أي تقدم في تطبيقه وغياب أي مؤشرات مستقبلية لذلك، مضيفاً أن الأوساط الروسية منقسمة حول هذه الفكرة بين مؤيد ورافض لها.

نفى المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا “ألكسندر لافرينتيف” وجود أي محادثات حول تشكيل “مجلس عسكري” في سوريا يقود المرحلة الانتقالية، وذلك بعد كثرة الأنباء التي تحدثت عن الموضوع.

واعتبر “لافرينتيف” في تصريح نقلته قناة “روسيا اليوم” اليوم الثلاثاء أن تلك الشائعات هي “تضليل متعمد” هدفه نسف محادثات الجولة 15 من مسار “أستانا” والعملية السياسية المنبثقة عنه.

وشهدت الأيام القليلة الماضية جدلاً كبيراً حول هذا المجلس وحقيقة طرح هكذا فكرة في موسكو، وذلك بعد خبر نشرته صحيفة “الشرق الأوسط” ذكرت خلاله أنها حصلت على وثيقة تثبت مناقشة هذا الملف.

وقالت الصحيفة في 10 شباط/ فبراير الحالي، أن شخصيات من منصتي القاهرة وموسكو قدمت خلال الزيارة الأخيرة إلى روسيا وثيقة خطية إلى “لافروف” تقترح تشكيل مجلس عسكري انتقالي في سوريا.

إلا أن المنصتين نفتا تقديم هكذا وثيقة إلى وزير الخارجية الروسي، وأن ما أوردته الصحيفة “لا يمت للواقع بصلة”، في حين أوضح الفنان “جمال سليمان” أنه عرض الفكرة على “لافروف” بصفته الشخصية وليس كممثل عن منصة القاهرة وبشكل شفهي وليس مكتوب.

يذكر أن “سليمان” أرجع سبب طرحه لهذه الفكرة إلى مضي ست سنوات على بيان “جنيف” دون تحقيق أي تقدم في تطبيقه وغياب أي مؤشرات مستقبلية لذلك، مضيفاً أن الأوساط الروسية منقسمة حول هذه الفكرة بين مؤيد ورافض لها.

1400 ضابط بدأوا.. ومجلس عسكري بديلا عن الأسد مفاجأة غير متوقعة ورئيس التحرك يعتذر عن التصريح

أفادت مصادر مطلعة بأن العميد المنشق مناف طلاس اعتذر  عن التصريح لإحدى الإذاعات المعارضة حول الأنباء المتداولة عن طرح تشكيل مجلس عسكري انتقالي في سوريا بقيادته.

وأشار راديو روزنة المعارض إلى أن احد مقدمي البرامج العاملين في الراديو  أجرى اتصالاً هاتفياً مقتضباً مع العميد “طلاس”، يوم الخميس الماضي، طلب خلاله الاستفسار حول حقيقة زيارته إلى العاصمة الروسية موسكو مؤخراً، فاعتذر الأخير عن الإجابة.

وعند سؤاله حول عدم رغبته بالتصريح لوسائل الإعلام عن الأنباء المتداولة، أجاب طلاس:

“لا لا”.يأتي ذلك في ظل تداول معلومات تخص طرح فكرة تشكيل مجلس عسكري يقود مرحلة انتقالية في سوريا، يتألف من ضباط في النظام السوري وآخرين من المعارضة

برئاسة العميد المنشق مناف طلاس. وكتب المعارض والفنان السوري جمال سليمان، عبر صفحته في فيس بوك، أنه قدم بصفته الشخصية “فكرة تشكيل مجلس عسكري كصيغة بديلة لجسم الحكم الانتقالي الواردة في وثيقة جنيف”

ذلك خلال لقائه مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قبل أسابيع.وحول تفاعل الجانب الروسي مع فكرة تشكيل المجلس العسكري، أضاف سليمان “أظن أن عند الروس من يرى أنه المخرج الوحيد

ولكن يبدو أن هناك تيارات أخرى ترى غير ذلك، أو أن الوقت لم يحن بعد و الصفقات لم تنضج”. من جانبه صرح قائد “حركة تحرير وطن” العميد فاتح حسون  لـ”روزنة”

أن “الحركة لا ترى أنه يمكن أن يقود المرحلة الانتقالية مجلس عسكري بدون وجود مظلة سياسية وهيئة قضائية”.وأشار العميد حسون، المتواجد ضمن الهيئة العامة للائتلاف الوطني السوري

إلى أن “حركة تحرير وطن تدعم الحل الذي توافق عليه مؤسسات الثورة السورية وفق بيان جنيف1 والقرار 2254، بحيث يكون هناك مرحلة انتقالية تقودها هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات لا مكان للأسد وأركان نظامه”.

من جهته  قال الناطق باسم “وحدات حماية الشعب الكردية” نوري محمود، إن لديهم تواصل دائم مع العميد مناف طلاس، واصفاً إياه بـ”المثمر” ويأمل أن يفضي إلى نتيجة تخدم الشعب السوري ومستقبل البلاد.

وأضاف أن طرح اسم الأخير يناسب الحل في سوريا “لأن آراءه قريبة للواقع وهو شخص مناسب كونه لم ينزاح إلى طرف أو أجندات خارجية إنما كان له مواقف إلى جانب الشعب السوري”.

وأردف محمود أن “المشروع لم يطرح بشكل كامل، ونرى أن الوجود الأمريكي والروسي قريب من مثل هذه الحلول وبإمكانهم يكونوا داعمين لمثل هذا الحل”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.