فنانون تاجروا بعطشى الحسكة ولعبوا هذه اللعبة على السوريين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال-متابعة فريق التحرير
فنانون تاجروا بعطشى الحسكة ولعبوا هذه اللعبة على السوريين

إن تعاطـ.ـف الفنانين مع القـ.ـضايا الإنسانية التي تجري في مختلف بقاع العالم هو أمر طبيعي، ولكن بعض الفنانين السوريين أبرزوا تعاطـ.ـفهم مع بعض القضـ.ـايا الإنسانية لخدمة أجندة سياسية تابعين لها لا أكثر، وليس وراء تعاطـ.ـفهم أي دوافـ.ـع إنسانية على الإطـ.ـلاق،

كالفـ.ـنانين السوريين المؤيدين لبشار الأسد الذين أظهروا تعاطـ.ـفهم على وسائل التواصل الاجتماعي مع المدنيين في مدينة الحسكة بسبب أزمـ.ـة انقطاع المياه، والتي بدأت قبل حوالي 10 أيام، وتمّ حـ.ـلها بشكلٍ جزئيّ.

فتعـ.ـاطف هؤلاء الفنانين لا يبدو سوى امتداد للحملة الإعلامية التي قامت بها وسائل إعلام النظام السوري، والتي شنـ.ـت هجـ.ـوماً على تركيا بغـ.ـية تحويل الغـ.ـضب الشعبي من النظام نحو غـ.ـضب شعبي ضـ.ـد عـ.ـدو خارجي، ولا سيما بعد تعالي أصوات مؤيدي الأسد، لتنتقده على تقصيره على المستوى الخدمي وخاصةً في ظل تفـ.ـشي فيروس كورونا.

إن ما يحدث في الحسكة هو كـ.ـارثة حقيقة، لكن القضايا الإنسانية لا تتجزأ، فلا يمكن لهؤلاء الفنانين أن يتعـ.ـاطفوا مع العطشى في الحسكة، وأن يستخفّـ.ـوا بذات الوقت بضـ.ـحايا مجـ.ـازر الكيميـ.ـائي التي ارتكـ.ـبها نظام الأسد.

وأبرز مثال على ذلك، الفنانة أمل عرفة، التي نشرت عبر صفحاتها الرسمية على وسائل التواصل الاجتماعي منشورات تستعرض فيها تعـ.ـاطفها مع أهالي الحسكة، فكتبت: “لعـ.ـينة هي الحـ.ـرب بكافة أشكالها.. العطش يخـ.ـنق الحسكة”. وأمل عرفة ذاتها، قامت العام الماضي بتجـ.ـسيد مشهد يسخـ.ـر من ضـ.ـحايا الكيميائي في مسلسل “سايكو” الذي شاركت في تأليفه،

وأدت دور البطولة الأولى فيه، وتلخص فكرة المشهد أن ما شاهده العالم من فيديوهات لضـ.ـحايا الكيـ.ـميائي هي فيديوهات مفبـ.ـركة قام بها ممثلون مأجـ.ـورون لأهـ.ـداف سيـ.ـاسة، وهي تتطابق بشكل حرفي مع رواية النظام السوري حول تلك المجـ.ـازر.

ولا تكتفي عرفة باستـ.ـعراض التعـ.ـاطف مع أهالي الحسكة، وإنما تستثمر المأساة لكـ.ـسب شـ.ـعبية أو استعراض شعـ.ـبية زائـ.ـفة؛ إذ قامت بنشر منشورات تصـ.ـرح فيها بأنها قامت بجمع تبرعات لإرسال المياه لأهالي الحسكة،

فكتبت ما يلي: “تم جمع تبرعات من الكثيرين جداً ومنهم أنا، والمياه في طريقها إلى الحسكة.. الله يفرج يا رب عالجميع وعلى كل شبر من سورية”. وفيما بعد، أعادت نشر صورة لورقة كُتب فيها شكر لها ولبناتها حيث جاء في الورقة: “من أعماق قلوب أهالي الحسكة شكراً للفنانة أمل عرفة وأولادها”،

وادعت عرفة أن الصورة مرسلة من أهالي الحسكة وهي ملـ.ـصقة على صهريج مياه قامت عرفة بإرساله إليهم. هذه التمثيلية التي واظبت عرفة على تسييرها بشكل ميلودرامي لا ينقصها سوى إمكانية تطابقها مع الواقع؛ فالحسكة عطشى ولا يمكن إرسال المياه إليها لأن الطرقات المؤدية إليها مقطوعة، والمشكلة ليست بتأمين ثمن مياه صالح للشرب (وهو مجاني في سورية)، وإنما في إمكانية إيصال المياه للمنطقة المعـ.ـزولة.

ومن ضمن الفنانين المتعاطـ.ـفين أيضا الفنانة فايا يونان، التي أثار منشورها موجة من الغـ.ـضب على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ كتبت: “لأكتر من عشرين يوم متواصل مليون إنسان محـ.ـروم من الماء بمحافظة الحسكة بشمال شرق سورية.

مليون ـحيـ.ـاة مهـ.ـددة بسبب العطش. القوات التركية قطعت المي من محطة الضخ في ريف الحسكة الشمالي وهاي مش أول مرة. بس هالمرة مع الكورونا والحـ.ـصار هي أقسـ.ـى وأخـ.ـطر مرة. خلّونا نخليها آخر مرة. رجاءً ساعدونا ننشر المـ.ـأساة وخلّونا نضـ.ـغط ونخلّي الإعلام والعالم يتـ.ـحرك”.

ردود الفعل العـ.ـنيفة تجاه منشور فايا لم تأتِ من فراغ، وإنما جاءت بسبب تصريحات وتصرفات كثيرة قامت بها فايا، أهمها دعـ.ـمها للجيـ.ـش السوري الذي لم يتوقف عن ارتكـ.ـاب المجـ.ـازر بـ.ـحـ.ـق المدنيين، وتقديم فقـ.ـرات خاصة من الأغاني الوطنية بحفلاتها إهداءً للجيـ.ـش والرئيس، وتصريحها بعدم تعاطـ.ـفها مع الثوار بسورية وعدم اعترافها بالثورة السورية بعد انتقادها لدعـ.ـمها الثورة في لبنان.
العربي الجديد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.