ماذا ستفعل إسرائيل بعد أن قدمت شكوى ضد سوريا في مجلس الأمن..خبير يحذر من عواقب وخيمة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

ان تلجأ ( اسرائيل ) الى مجلس فتلك خديعة تريد من خلالها ان تبرر ( وهي غير مضطرة ) ما يمكن ان يكون عليه رد فعلها ان استمرت ايران ببرنامجها لانتاج الصواريخ ذات الدقة العالية في لبنان عن طريق وكيلها وذراعها في المنطقة حزب الله، فهي في لجوئها لمجلس الأمن ( على غير عادة ) انما تعلم العالم وبشكل مسبق ان ( حزب الله ) بالتعاضد مع ايران يسعيان برأيها اي برأي ( اسرائيل ) الى ممارسة العدوان على العدو في فلسطين المحتلة، وهي فيما اعتقد انه قادم انها ( اسرائيل ) انما تحضر لعمل عسكري اولى نذره هو الاستهداف الذي كان قد ضرب ميليشيات العراق في البوكمال يوم الاثنين ٩ / ٩ / ٢٠١٩…

طبعاً فإن الجبهات مفتوحة من العراق لسورية للبنان، حيث تتواجد ايران، ومؤكد ان هناك تنسيق وتعاون بين الإسرائيليين والامريكان، وهذا يجعلنا ان نضع كل الاحتمالات في الحسبان …

في التفاصيل :

فقد وجهت ( إسرائيل ) رسالة إلى مجلس الأمن الدولي، اليوم الاثنين، بشأن ما قالت إنه برنامج يديره ( حزب الله ) لحساب ايران غايته انتاج صواريخ دقيقة في منطقة البقاع اللبنانية، وإضافةِ هذه الخاصية الى الصواريخ المصنعة سابقاً…

فقد قالت البعثة ( الإسرائيلية ) في الأمم المتحدة في بيان، إن الجيش( الإسرائيلي ) قدم معلومات قيمة عن برنامج ( حزب الله ) الصاروخي الدقيق في لبنان، الأمر الذي ساعد ( إسرائيل ) على دفع قضيتها في الرسائل الأخيرة إلى مجلس الأمن…

هذا وقد جاء في الرسالة حسب البيان أن الحزب ( يدير موقعا مخصصا لإنتاج وتحويل الصواريخ الدقيقة بالقرب من بلدة النبي شيت في سهل البقاع، برعاية إيرانية تشمل الدعم المالي واللوجستي )،وأضاف البيان أنه ( منذ عام ٢٠١٦ ركزت إيران وحزب الله جهودهما على تحويل الصواريخ الحالية إلى صواريخ موجهة بدقة على الأراضي اللبنانية. ومن أجل الحفاظ على هذا التحول، أنشأ حزب الله منشآت في جميع أنحاء لبنان، بما في ذلك في بيروت)، وتابعت البعثة ( الإسرائيلية ) في رسالتها لمجلس الأمن أن ( فيلق القدس يقود المشروع بتوجيه من قاسم سليماني، القائد الأعلى لفيلق القدس، حيث يتم نقل المكونات الضرورية لتصنيع وتحويل الصواريخ الموجهة بدقة من إيران إلى سورية برا وجوا و بحراً ).

صلاح قيراطة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.